الأخبار الخطة الامنية تطبق عصر اليوم.. تعرف على الشوارع المتوقع قطعها في بغداد (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٤٧ م) الأخبار اعتقال قادة كبار بـ"حراس الدين" كانوا يخططون لإرباك الوضع في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٣٩ م) الأخبار الامن النيابية: جميع القواعد الموجود في العراق قواعد عراقية لكنها تدار من قبل أمريكا ومدججة بالأسلحة وآلاف الأشخاص (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٢٢ م) الأخبار جمع تواقيع لإقالة رئيس مجلس محافظة كركوك وتحديد موعد لاخيار بديل عنه (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:١٠ م) الأخبار الحشد الشعبي يعتزم انشاء قوة بحرية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٠٤ م) الأخبار نائب يكشف عن اعادة منتسبين بداخلية ديالى للخدمة غالبيتهم اعلنوا التوبة لـ"داعش"الارهابي (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٥٢ م) الأخبار نائب يكشف عن قرب حسم مجلس الخدمة الإتحادي للقضاء على "محسوبية التعيينات" (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٤٨ م) الأخبار خمسة من قضاة محكمة التمييز الاتحادية يؤدون اليمين القانونية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٩ م) الأخبار القبض على متهمين بحوزتهما ١٠ قطع اثرية في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٢ م) الأخبار الاردن يعلن الاتفاق مع العراق على تزويده بـ ١٠ الاف برميل نفط يومياً باسعار تفضيلية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٢٣ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
١٨ / ذو القعدة / ١٤٤٠ هـ.ق
٢٩ / تیر / ١٣٩٨ هـ.ش
٢٠ / يوليو / ٢٠١٩ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ١٠٥
عدد زيارات اليوم: ١٠,٢٩٧
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٢,٠١٧
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٤٠,٥١٥,٢٥٣
عدد جميع الطلبات: ١٤١,٦٥٤,٢٩٠

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٣٦
الأخبار: ٣٤,٣٩١
الملفات: ٩,٨٧٢
التعليقات: ٢,٢٩٩
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات هل شارك "العرقچية والتنكچية والقندرچية" في الإنتخابات ؟!

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: اثير الشرع التاريخ التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م المشاهدات المشاهدات: ٥٤٣ التعليقات التعليقات: ٠
اثير الشرع
اثير الشرع

لم تكن الإنتخابات الماضية بحجم طموح التغيير؛ وجاء عزوف المواطنين عن المشاركة في هذه الإنتخابات، نتيجة خلل سياسي لم يتم إصلاحه خلال سنواتٍ عجاف؛ لم يكن أغلب سياسيو العراق مؤهلين لقيادة شعب عانى حروب ومشاكل خطيرة؛ بل أن الأغلبية أجادوا التسلق الإنتخابي، لتلبية طموحاتهم وأرادتهم وخذلان ناخبيهم، خلال الدورات السابقة.
 فكيف للناخب وضع بصماته لمرشح تمت تجربته لدورات عِدة، بدد الثروات وعاث في الأرض فساداً، وفضلّ مصالحه الفئوية الضيقة، على مصلحة الوطن والشعب؟
أن نتائج الإنتخابات العامة لعام ٢٠١٨ أثبتت أن الديمقراطية في العراق غير مؤهلة؛ لأن بعض أبناء الشعب العراقي لا يمتلكون رؤية كاملة وناضجة، ويمكن برمجة عقول الناخبين لإختيار شخصية معينة بكل يُسر! كما حصل لدى بعض الجهات والتيارات، فالديمقراطية : يمكن تطبيقها بشفافية لو توفر الأمن والسِلم المجتمعي ، ومنجزات تؤهل المرشح لنيل الأصوات.
 الشعب العراقي: يحاول الإستفادة من أخطاء الماضي، لكن لا يستطيع إصلاح الأخطاء؛ بسبب التعددية الحزبية والأنتماءات العمياء، واقعاً أصبح للمواطن العراقي حرية إختيار من سيمثله داخل قبة البرلمان، وأجازت المرجعيات الدينية حرية الإختيار؛ على أن لا يتأثر بالمعسول والمسلول والوعيد والتهديد، "إخرجوا مِن جَلابيب المُفسدين"! هذا ما وجهت به مرجعيتنا بوضوح.
إذا لم يغير المواطن العراقي جلبابه بآخر؛ فسيدخل تحت جلابيب أوسخ، ولن ينفع الندم ولن يجدي التباكي وعض الأصابع؛ أن التجربة الديمقراطية التي حصلت السبت، سنحت للمواطن العراقي، فرصة ثمينة لتغيير الواقع المرير، لكنه لم يستثمرها لصالحه.
 بعض المواطنين تبخرت وطنيته، والبعض نبذ هويته، والآخر كفّرّ دينه وعقيدته؛ وأصبح العراق "فِندقاً " للمبيت لا أكثر ومسرحاً لتنفيذ الجرائم وهتك المحارم، وأصبح "العرقچية والتنكچية والقندرچية" هم أبطال الإنتخابات ونستنجد بهم ! مع إحترامنا لذوي المهن الحرة.
نجح المستعمرون بتشتيت "المواطن العراقي والعربي"، ولم يعُد العرب يتفاخرون بعروبتهم ولسانهم العربي؛  والكُرد إختاروا الإنفصال عن الجسد العربي؛ كذلك الإخوة المسيح والشبك أغلبهم هاجروا قسراً، بسبب العمليات الإرهابية والإستهداف الممنهج، فإلى أين نحن سائرون ؟
قرابة الـسبعة آلاف مرشحاً ينتمون لـ٢٠ تحالفاً، و ٢٠٤ حزباً وكياناً سياسياً، يتنافسون للحصول على ٣٢٨ مقعداً لأربع سنوات قادمة، وهذه المقاعد ستحصنهم بجواز دبلوماسي، وخدم وحشم وحياة مترفة، رغم المشاركة الخجولة، وعزوف الكثيرين عن الإدلاء بصوتهم الإنتخابي؛ لأسباب نعلمها جميعاً.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات الحشد الشعبي والاعلام الاسود !

المقالات صناعة العنف

المقالات ماذا لو اشتعلت الحرب بين روسيا وامريكيا؟!

المقالات فاختة بنت أبي طالب مجيرة الضعفاء

المقالات حساسية المنصب وضرورة دقة ألاختيار..

المقالات البصريون بين خياراتهم الخائبة.. ومحافظهم المدلل

المقالات ساسة يعشقون الدوائر..!

المقالات ديمقراطية الأستحواذ على الدجاجة..!

المقالات فليركب الموجة أحدكم رجاءً ..!

المقالات حينما تشرق الشمس في منتصف الليل..!

المقالات العنف السياسي بين التمدد والإنكماش..!

المقالات حقوق الخرفان

المقالات الإنتصار تصنعه الساق المبتورة

المقالات معضلة البرامج السياسية في الإعلام العراقي

المقالات مواطنون لا يشعرون بالمواطنة

المقالات لماذا لا نستثمر في التاريخ؟!

المقالات مشاهد مضيئة وأخرى قاتمة في شباب أليوم

المقالات عندما يصبح الإعلام نص ردن!

المقالات حسن النوايا لم يعد يكفينا ...

المقالات الاعلام المأجور..

المقالات الناس على دين اعلامهم..!

المقالات رسالة حروفها ميتة ..!!

المقالات قصتنا مع ؟الآخر"..!

المقالات الغاز المصاحب للشباب..!

المقالات شامة في الجبين ..!

المقالات اللعب في ملعب السياسة

المقالات متى يستقيم عود العراق

المقالات عيسى قاسم رافضي مع سبق الإصرار والترصد!

المقالات خربشات فيس بوكية

المقالات هل.. كان صدام عادلاً..؟

المقالات أمريكا ستجبر الوهابيين على حلق لحاهم!..

المقالات بين الواقع و التضليل‎

المقالات دور الشبابُ بمواجهةِ التحديات

المقالات اليأس والاحباط ام المحاولة والنجاح

المقالات أفلا يخشى المرءُ أن يكون من صغار حطب جهنم؟!

المقالات الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

المقالات مضمون رفيع وعالٍ... عراق جديد!

المقالات زيارة كوبيتش للمرجعية، وبشائر الخير

المقالات امريكا ... راعية الارهاب الدولي

المقالات المرجعية العليا و رسائل التصحيح !

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني