:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 استمع الى هذا النعي نصف دقيقه فقط
 التأريخ
٢٥ / ذو القعدة / ١٤٣٨ هـ.ق
٢٧ / مرداد / ١٣٩٦ هـ.ش
١٨ / أغسطس / ٢٠١٧ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٣٨٢
عدد زيارات اليوم: ١٨,٧٨٨
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢٠,٦٢١
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٢٥,٩٥٨,٣٩٥
عدد جميع الطلبات: ١٢٧,٣٤٩,٩٥٣

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٨٩١
الأخبار: ٣٢,٩٨١
الملفات: ٩,١٨٥
التعليقات: ٢,٢٦٧
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات غرابيب سود تجاوزت الحدود

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: سامي جواد كاظم التاريخ التاريخ: ٨ / يونيو / ٢٠١٧ م المشاهدات المشاهدات: ١٩٩٥ التعليقات التعليقات: ٠

انا اجود ببعض الردود، عن غرابيب سود، التي تجاوزت الحدود، وفتحت الطريق المسدود، لعقول تتصف بالخمود، تذهب الى داعش ولا تعود، واقرار العقلاء على انفسهم حجة، فجاءت انفعالاتهم سمجة، وتهمهم لغيرهم مجة، فاحدثت في عقولهم رجة، قالوا هذا عمل مجوسي، يستحقون عليه قطع الرؤوس، الممثلون عرب منهم سعودي وتونسي، ولا يوجد بينهم ممثل فارسي، والمعروض من على الام بي سي .

تابعت الرافضين للمسلسل ، وكل ردودهم بين الشاتم والمنفعل، وهم حقا اعلام داعش المبجل، علما اني لم اشاهد ولا حلقة، بل كثرة حديث وسائل الاعلام عن المسلسل اخذني لمتابعة الناقدين من على اليوتيوب .

ضحكت كثيرا على هستيرية موسى العمر اعلامي سوري وسعد الفقيه شخصية سعودية والسوري يوسف علاوية ، وغيرهم ممن يدافعون عن داعش في طعنهم للمسلسل ، وتفاهاتهم عن حرائر الخليج فالمقصود ليس بالعموم فانهن شريفات ولا احد يقدر ان يمس شرفهن الا ان المغرر بهن اكثرهن من الخليج ولو ان الحكومة العراقية اما لضعف ادائها الاعلامي او لتعرضها لضغوط خارجية كشفت ما رات وما عثرت وما امسكت من فضائح سعودية تحديدا في الفلوجة لكان هنالك عار من بعده عار، كفى مكابرة وكذب على عقول الناس ، نعم غرابيب سود هي من واقع داعش ومن السخف والغباء اقحام الشيعة فيه فالشيعة مسلسلاتهم يوسف الصديق والمختار، واما تكذيب احداث المسلسل حرفيا فانه هذا لا يصمد امام الواقع الذي ما عاد مخفيا على الراي العام العالمي .

من في العالم لم يسمع بماساة الايزيديات وياتي العمر ليكذب هذه الماساة ، حتى الاغبياء لو دفعت لهم السعودية نصف صفقتها مع ترامب لا يقدمون على الحديث عن المسلسل تكذيبا كما كذب الذين ذكرتهم اعلاه، ايها المكذبون انكم قادرون على انكار واجب الوجود لكن لا تستطيعون انكار جرائم داعش ولا تحاولون خلط الاوراق ومس شرف الخليجيات بدون استثناء (سعوديات او غير سعوديات )، وما علاقة قناة الميادين او القنوات الشيعية ( ٨٨ قناة شيعية) في هذا العمل الدرامي ، لا المؤلف ولا المخرج ولا الممثلين ولا طاقم العمل البقية فيهم رافضي واحد ، فان ادعيتم ان الكادر باجمعه اشترت ايران او الشيعة ذمتهم فما بال قناتكم الام بي سي ، فهل مالكها مجوسي ؟ يكفي انه سعودي ويتعامل بالريال السعودي .

الحقائق لا يمكن لها ان تحجب وهذا المسلسل ورقة من اوراق كشف خفايا الاجرام الوهابي والدور السعودي في اشعال المنطقة بالفتن الطائفية والمفاسد الجنسية ، لو تابع هؤلاء المهرجون الرافضون للمسلسل ما عرض من على الفضائيات غير الرسمية من افلام عثر عليها في موبايلات الدواعش الذين القي القبض عليهم او الذين هربوا وتركوها في مقراتهم لوجد المفاسد بافلام تفوق افلام الاباحية نعم وبعض منها لعراقيات فاسدات لا يمثلن ابناء تلك المحافظات بل قد يكون البعض منهن اغتصبن رغما عنهن ، واما سفر النساء لممارسة جهاد النكاح فهذا امر ثابت لا يقبل الجدل ولا يؤثر عليه نقيق الضفادع.

واما الفتاوى التي صدرت من مشايخ الوهابية في السعودية يفتون بها بحلية جهاد النكاح فيمكنكم ايها الناعقون البحث عنها في محرك العم كوكل وسترون الحقائق الصادمة بل قد لا تكون صادمة بالنسبة لكم لانكم ماجورون للقيام بهذا التهريج .

سيكتشف علماء النفس مرض جديد يصيب اهل الخليج اسمه ايران او الشيعة او الروافض وسيعجزون من وضع علاج لهذا المرض لان السيل الجارف انطلق ولا تمنعه سدود واوله غرابيب سود

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات هل نجح المستشرقون للتأثير بنا ؟

المقالات العراق...الهاوية ..

المقالات نزيف الجرح العراقي..والمشهد اليومي

المقالات مأتم ..برلماني..للذكرى فقط

المقالات سلخ الشيعة من كل حقوقهم وتاريخهم

المقالات وزارة المرجعية !!!!

المقالات الإسلام السياسي..التدين السياسي..البداية والمآل..!

المقالات عراقيتي افضل منكم

المقالات الفأس وقع بالرأس

المقالات مشهد من مسرحية"زمال الطمة"..!

المقالات كائنات الزمن الأغبر..قطعان الديمقراطية..!

المقالات برلمان ..واحزاب... وانتخاب

المقالات التسلط الحزبي...

المقالات سعر الناخب ...والفساد..لكي لا ننسى

المقالات الامام الرضا.. نور الحق والحقيقة ومدرسة للعطاء والتضحية

المقالات متلازمة السياسة...والتساؤلات المشروعة

المقالات السيد الحيدري ...ماذا اقول لا ادري (١)

المقالات أزمة تيار شهيد المحراب كالحامل ومخاضاتها

المقالات شموخ المرجعيه...وصراع الارادات السياسيه

المقالات خير من الائتلافات ... ائتلاف وطني واحد

المقالات تعال معي بسرعة...لنؤسس حزبا

المقالات "المجلس الاعلى" و"تيار الحكمة"، نحو الافضل، ان شاء الله

المقالات من يقود الماكنة الاعلامية في العراق ؟!!

المقالات الانشطار الحزبي...والانشطار الاميبي..والجبهات الجديده

المقالات سياسيون.... وبلابل هذا الزمان

المقالات المخاض السياسي للمجلس الاعلى، بعد مغادرة الحكيم!

المقالات الحكمة الحزب والحكيم السيد توحدا

المقالات الاختلاف والانقسام.. نقمة ام نعمة؟

المقالات هموم العراقي...والفساد

المقالات الاقصى بين مطرقة الصهيونية والصمت العربي

المقالات ثقافة (الفساد) في العراق..

المقالات أيهما أحق بالتعويض .. من أكل النخالة, أم عذب في السجون وهاجر؟

المقالات عندما يَغدرُ الصاحب

المقالات خشية الطغاة من الأئمة الهداة

المقالات الحشد مؤسّسَةٌ رغماً عن أنفكم ....

المقالات متى نستمع لأغنية وطنية موصلية عن التحرير؟!

المقالات خشية الطغاة من الأئمة الهداة

المقالات دراكولا في بغداد

المقالات وسقطت أسطورة القائد الضرورة

المقالات نحن والعمامة.. وحكاية لن تنتهي

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني