:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 استمع الى هذا النعي نصف دقيقه فقط
 التأريخ
٢٥ / ذو القعدة / ١٤٣٨ هـ.ق
٢٧ / مرداد / ١٣٩٦ هـ.ش
١٨ / أغسطس / ٢٠١٧ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٣٢٦
عدد زيارات اليوم: ١٨,٥٦٧
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢٠,٦٢١
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٢٥,٩٥٨,١٧٤
عدد جميع الطلبات: ١٢٧,٣٤٩,٧٣٦

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٨٩١
الأخبار: ٣٢,٩٨١
الملفات: ٩,١٨٥
التعليقات: ٢,٢٦٧
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات ربما قطر...

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: سامي جواد كاظم التاريخ التاريخ: ٨ / يونيو / ٢٠١٧ م المشاهدات المشاهدات: ٢١٩٣ التعليقات التعليقات: ٠

على حين غفلة تسارعت الاحداث وتبعثرت الاوراق وتازمت المواقف وتضاربت الاخبار وانفعلت الاقوال لا لشيء بل لان قطر قالت ان ايران دولة مسلمة لا يمكن تجاهلها وحزب الله حزب مقاوم .

قد يكون لمصر الحق في تصعيد ازمتها مع قطر بسبب السوابق بالرغم من انها كانت ساكتة ومنزوية حتى قبل صرخة قطر ولم تواجهها كما هي اليوم ، وهذا له تفسير واحد لا غير ان مصر ضمنت التعويض من السعودية والامارات فصعدت مواقفها ضد قطر ، واما بقية ثلاثي المرح ( السعودية ، الامارات والبحرين) فهؤلاء صعدوا موقفهم بسبب شراكة قطر لهم لكثير من الدسائس الارهابية وانصدموا منها خوفا من الفضيحة وليس من الخسارة السياسية .

والكل بدا يقرا المواقف ويحلل بين الشامت بقطر وبين المؤيد لها وبين الرافض لها ، وطبعا ترامب واسرائيل وروحاني على راس القائمة في اتهامهم في تصعيد الازمة .

ولكن هنالك رؤيا يمكن ان تكون فيها شيء من الصحة لو قرانا الموقف العربي والاسلامي والدولي من داعش والدول الراعية لها ، اعتقد ان قطر استبقت الاحداث وقد قرات الموقف وما سيكون عليه مستقبل المنطقة بعد فوز روحاني بالانتخابات اضافة الى خفايا لا يعلمها الا الله وشيخ تميم ومن له علاقة بالامر .

نعم قطر قرات ما سيكون عليه المشهد وهو سقوط داعش والدول الراعية لها وان نجم ايران والعراق وسوريا سيعلو في كبد السماء وعنجية ترامب لا تؤدي الى ما تامله السعودية لان ترامب تاجر يتاجر باللاشرعية من اجل استنزاف السعودية وهو قالها قبل فوزه بالانتخابات ونفذت له السعودية وعوده مع سبق الاصرار وهي صاغرة بالرغم من انها كانت تدعم هيلاري كلنتون ضده .

على الساحة الميدانية يرى المتتبع للحرب على الارهاب انكماش وهزيمة داعش بل ان امريكا بدات تعد العدة للبديل ، واما بالنسبة لايران فان سياستها من نجاح الى نجاح مع الثقة المطلقة بخطواتها وان فوز روحاني سيكون له سعة من الصلاحيات من الولي الفقيه لتحقيق برنامجه وان خطاب الخامنئي بمناسبة وفاة قائد الثورة الاسلامية الايرانية السيد الخميني والذي كان بمنتهى الحدة ضد السعودية لم يكن عن فراغ بل عن متابعات ما يجري على الساحة وعلى ضوء ذلك جاء خطابه المتشدد ضد قبيلة ال سعود .

نظرت قطر الى عمان والكويت وعلاقتهما الطيبة مع ايران فلماذا لا تكون هي الثالثة ؟ نعم تكون لكن ماضيها مع السعودية والامارات في دعم الارهاب ليس كما هو الكويت وعمان ، ومن جهة اخرى ان الدول الخمس الدائمة العضوية لم ولن تصرح ولم تتخذ اي موقف سلبي ضد قطر بل ايدوها واكدوا على سلامة علاقتهم مع قطر ، من الافضل لقطر ايران ام السعودية ؟ تركيا ام الامارات ؟

على الصعيد التجاري هل وضعت السعودية والامارات وثالثتهم قطر بانهم ضيقوا الخناق على حزب الله تجاريا من خلال محاربة كل ما له علاقة بحزب الله ، هل سيكون للدوحة منفذ لتجارة حزب الله ؟

التاكيد هو ان قطر قرات مستقبل المنطقة نعم ال سعود الى زوال ويكفيهم الفشل الذريع في اليمن وتاكيدا لزوالهم اختلقوا ازمة مع العوامية ومن جهة اخرى صعد ال خليفة ارهابه ضد مواطنيه الشيعة دفعا ليوم سقوطهم وهذا يشبه الكيمياوي الذي يحقن به المصاب بالسرطان غايته تاخير الموت فقط ليس الا .

الاخبار تتحدث عن صفقات تجارية بين امريكا وايران مع فشل مساعي ترامب في الغاء الاتفاق النووي الذي لو الغي سيعود بالخير على ايران وبالشر عليهم لهذا رضخ للامر الواقع وهذا كله ليس ببعيد عن حسابات قطر

اخوان المسلمين حزب ارهابي بلا شك وهو المعضلة في نظرة الاخرين الى قطر من حيث تاييدها لهذا الحزب فهل ستكون هنالك مواقف باطنية لطبيعة علاقة قطر مع الاخوان لانه لا يجتمع النقيضان في الدوحة؟

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات هل نجح المستشرقون للتأثير بنا ؟

المقالات العراق...الهاوية ..

المقالات نزيف الجرح العراقي..والمشهد اليومي

المقالات مأتم ..برلماني..للذكرى فقط

المقالات سلخ الشيعة من كل حقوقهم وتاريخهم

المقالات وزارة المرجعية !!!!

المقالات الإسلام السياسي..التدين السياسي..البداية والمآل..!

المقالات عراقيتي افضل منكم

المقالات الفأس وقع بالرأس

المقالات مشهد من مسرحية"زمال الطمة"..!

المقالات كائنات الزمن الأغبر..قطعان الديمقراطية..!

المقالات برلمان ..واحزاب... وانتخاب

المقالات التسلط الحزبي...

المقالات سعر الناخب ...والفساد..لكي لا ننسى

المقالات الامام الرضا.. نور الحق والحقيقة ومدرسة للعطاء والتضحية

المقالات متلازمة السياسة...والتساؤلات المشروعة

المقالات السيد الحيدري ...ماذا اقول لا ادري (١)

المقالات أزمة تيار شهيد المحراب كالحامل ومخاضاتها

المقالات شموخ المرجعيه...وصراع الارادات السياسيه

المقالات خير من الائتلافات ... ائتلاف وطني واحد

المقالات تعال معي بسرعة...لنؤسس حزبا

المقالات "المجلس الاعلى" و"تيار الحكمة"، نحو الافضل، ان شاء الله

المقالات من يقود الماكنة الاعلامية في العراق ؟!!

المقالات الانشطار الحزبي...والانشطار الاميبي..والجبهات الجديده

المقالات سياسيون.... وبلابل هذا الزمان

المقالات المخاض السياسي للمجلس الاعلى، بعد مغادرة الحكيم!

المقالات الحكمة الحزب والحكيم السيد توحدا

المقالات الاختلاف والانقسام.. نقمة ام نعمة؟

المقالات هموم العراقي...والفساد

المقالات الاقصى بين مطرقة الصهيونية والصمت العربي

المقالات ثقافة (الفساد) في العراق..

المقالات أيهما أحق بالتعويض .. من أكل النخالة, أم عذب في السجون وهاجر؟

المقالات عندما يَغدرُ الصاحب

المقالات خشية الطغاة من الأئمة الهداة

المقالات الحشد مؤسّسَةٌ رغماً عن أنفكم ....

المقالات متى نستمع لأغنية وطنية موصلية عن التحرير؟!

المقالات خشية الطغاة من الأئمة الهداة

المقالات دراكولا في بغداد

المقالات وسقطت أسطورة القائد الضرورة

المقالات نحن والعمامة.. وحكاية لن تنتهي

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني