الأخبار انتهاء حصيلة تفجير الطارمية الانتحاري عند سبعة شهداء و ٢٥ جريحا (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٥٦ م) الأخبار مميز رئيس المجلس الاوروبي يندد بـ"الموقف المتقلب" لادارة ترامب (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٥٣ م) الأخبار مميز مفوضية الانتخابات: النتائج النهائية ستعلن خلال يومين وموظفينا بحكم الرهائن بكركوك (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٤٢ م) الأخبار منع دخول السيارات المتضررة القادمة من امريكا الى العراق (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٣٣ م) الأخبار الصدر: مقبلون على تشكيل حكومة تكنوقراط (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢٩ م) الأخبار مميز السجن ١٥ سنة لثلاثة مدانين بتهمة الاتجار بالبشر (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢٦ م) الأخبار انتحاري يفجر نفسه داخل مجلس عزاء بقضاء الطارمية (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢١ م) الأخبار نيمار عن إصابته" إحدى أصعب اللحظات التي عشتها " (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:١٧ م) الأخبار اعتقال "داعشي" تسلل الى الحدود العراقية (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:١١ م) الأخبار جراحان يعتزمان زراعة أول رأس بشري حي في العالم (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٠٥ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٩ / شوال المكرّم / ١٤٣٩ هـ.ق
٣ / تیر / ١٣٩٧ هـ.ش
٢٤ / يونيو / ٢٠١٨ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٦٥
عدد زيارات اليوم: ٨,٧٧٨
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٧,٠٢١
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٤,٦٤٣,٣١٩
عدد جميع الطلبات: ١٣٥,٨٧٠,٧١١

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٩٧٠
الأخبار: ٣٣,٦٦٠
الملفات: ٩,٤٤٢
التعليقات: ٢,٢٨٩
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات يا ساسة العراق .. أقتلوا (الشعب) او اطرحوه ارضا يخل لكم وجه (امريكا) !!

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: صادق الخميس التاريخ التاريخ: ١٧ / يونيو / ٢٠١٧ م المشاهدات المشاهدات: ١٧٠٥ التعليقات التعليقات: ٠

ما يمر به العراق حلال حقبة ما بعد ٢٠٠٣ امر ادهش العدو قبل الصديق .. فبعد الاحتلال جيء بأناس ونصبوهم على الشعب العراقي لا يمتون للوطنية والنزاهة صلة (بأستثناء قلة قليلة منهم) .. وكان لزما عليهم شكر من جلبهم وصنع هذا المعروف لهم الا وهي امريكا والغرب وبطبيعة الحال لم يأتي هذا المعروف دون مقابل بل هناك شروط واملاءات قد بصموا بالعشرة عليها خصوصا في مؤتمري لندن واربيل .

ما تريده امريكا هو تدمير هذا البلد واقصاء شعبه والقضاء عليه بتخريب بناه التحتية واشعال الفتن الطائفية والعرقية وايجاد الانقسامات وسياسة التجويع وغيرها الكثير من اجل السيطرة على ثرواته ومد نفوذه .. فكان على هؤلاء السادة السياسين تنفيذ تلك الاجندات مقابل ملأ جيوبهم وارصدتهم في الخارج (وجلهم يحملون جنسيات ثانية) دون أي محاسبة قانونية .. وفعلا تم ذلك .. وهذه بعض النقاط التي تم تنفيذها على سبيل المثال لا الحصر والباقي على الطريق ..

فمسألة الامن اصبح المواطن العراقي لا يأمن على نفسه في العمل او الشارع او في أي مكان جراء التفجيرات او الاعمال الارهابية والسبب عدم تنفيذ احكام الاعدام بحق الارهابيين الذين يودعون بالسجون التي تتميز بأرقى وسائل الخدمة والترفيه (فنادق خمس نجوم) وغالبا ما يطلق سراحهم بحجة عملية هروب .. وكذلك ضعف الاجهزة الامنية والتي يحكمها موضوع المحاصصة وانعدام الخطط الامنية .

اما التربية والتعليم .. خلال هذه الفترة تم ضرب هالتين المؤسستين (ضربا مبرحا) حيث اصبح لزاما على العوائل بتعين مدرسين خصوصيين من الصف الاول الى السادس الاعدادي جراء ضعف التدريس في المدارس وذلك لعدم متابعة الوزارة والمسؤولين للكوادر التدريسية ومحاسبة المقصرين وكذلك القرارات الغير المدروسة مثل الدخول الشامل واعطاء الدور الثالث والرابع .. كما ان الطالب الخريج يرى نفسه تائها بعد التخرج فلا تعيين له وكذلك ارتفاع تكالف الدراسة من شراء الكتب واللوازم المدرسية .

وبخصوص البطاقة التموينية .. فهو الهاجس المقلق لامريكا والغرب حيث سارع ساسة البلد الى الغائها بشكل تدريجي .. فبعد ان كانت مكونة من تسع مواد وتجهز في بداية الشهر رغم الحصار الدولي اصبحت اربع مواد !! في ظل رفع الحصار وارتفاع سعر برميل النفط .. ثم عمدوا الى توزيع مادة او مادتين في كل شهر مقابل استقطاع مبالغها كاملة .. وهذه العميلة جاءت لضرب اكثر العوائل متوسطة الدخل او دون ذلك .

والطامة الكبرى قطاع الصحة .. بعد ان كان بأستطاعة المواطن الذهاب الى المستشفياتاو العيادات واجراء الفحوصات والعمليات والطبابة بقيمة (٥٠٠) دينار فقط .. اصبح اليوم ان يحمل مبالغ طائلة لو اراد اجراء فحص او عملية جراحية حيث ان كل شيء يقوم به مقابل مبلغ من المال ابتداءا من التذكرة الدخول (الباص) الذي اصبح بـ(٣٠٠٠) دينار وهذه هي اجرة المعاينة فقط اما الفحوصات والادوية فهي مقابل مبالغ نقدية .

لا اريد ان اطيل اكثر فهناك قطاع الكهرباء والصناعة والزراعة وغيرها .. فأقول لهؤلاء الساسة اوغلوا بأيذاء هذا الشعب وتدميره كي ترضى عنكم امريكا .

صادق الخميس

شاعر وصحفي

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات بركاتك سيدي ترامب ...ورحماك يا ربي أميركا

المقالات غزل كهربائي..مع الوزير

المقالات ويومئذ يفرح المؤمنون..ماذا بعد الأنتخابات؟!

المقالات الم الأسنان ...في هذا الزمان

المقالات في ذكرى الرحيل

المقالات حديث البقلاوه والزلابيه...للذكرى

المقالات وقائع انتخابية مرتبكة ترسم مشهدًا سياسيًّا قلقا !

المقالات مأتم ..برلماني..للذكرى فقط

المقالات السياسه..وشهر رمضان..والناس

المقالات الفتح قطب الرحى وله الكلمة الفصل

المقالات لماذا لم يفت السيد السيستاني بوجوب الانتخابات؟!

المقالات هل أوشكنا بطي صفحة الأحزان والغش؟

المقالات الصراخ ..والاغلبية الصامتة

المقالات هل شارك "العرقچية والتنكچية والقندرچية" في الإنتخابات ؟!

المقالات إنتخابات خطيرة بمقدمات سيئة ومخرجات أسوأ..!

المقالات اللعبه السياسيه...ومستنقع البرلمان..

المقالات في زمن العهر السياسي..

المقالات بيني وبين قلمي قلم الدكتور يوسف السعيدي

المقالات أيهما نصدق ؟؟ القهر ام العهر؟؟

المقالات نور الشمس حجب عن بلدي!

المقالات ما الفرق بين القهر والعهر ؟؟؟

المقالات فقه انتخابي وجواز الحصول على ربع مقعد

المقالات شموخ المرجعيه...وصراع الارادات السياسيه

المقالات محمد صلاح اللاعب والداعية

المقالات همسة بصوت عال في أُذن السيد العبادي..إنه الزمن الرديء.. إنه زمن الانبطاح...

المقالات رسالة الى رئيس الكتلة .. والامين العام للحزب ...وقائد التجمع .. و...و

المقالات صالح الصماد المواطن والرئيس

المقالات الامام المهدي.. مقارع الظلم وشمس العدالة المصلح والمنقذ الموعود

المقالات مجاهدوا الزمن الأغبر ..إشارة سابقة

المقالات العباس بن علي.. قدوة الأحرار ومنهاج الوفاء والإباء

المقالات الكل يدعي محاربة الفساد

المقالات الرجل الذي يستحي...والذي لا يستحي

المقالات التمسك بنهج الامام الحسين (ع) يحقق النصر

المقالات سطور الحزن العراقي

المقالات الابتعاد عن التخندق وراء العشيرة بالشكل السلبي

المقالات وراء الأَكَمَة ما وراءها !

المقالات شباب الفتح وشباب الانفتاح !!

المقالات قبل يوم من عقد المجلس (الوطني!!!)

المقالات يا سليل عائلة القتلة والاجرام...اعادة نشر

المقالات الفرصة الاخيرة لإنقاذ العراق من انهيار حتمي

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني