:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 استمع الى هذا النعي نصف دقيقه فقط
 التأريخ
٢٤ / ذو القعدة / ١٤٣٨ هـ.ق
٢٦ / مرداد / ١٣٩٦ هـ.ش
١٧ / أغسطس / ٢٠١٧ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٨٢
عدد زيارات اليوم: ١٢,٦٢٠
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٩,٩٦٢
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٢٥,٩٣١,٦٠٦
عدد جميع الطلبات: ١٢٧,٣٢٥,٠١٠

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٨٩١
الأخبار: ٣٢,٩٦٩
الملفات: ٩,١٧٩
التعليقات: ٢,٢٦٧
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات وسقطت أسطورة القائد الضرورة

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: الحاج هادي العكيلي التاريخ التاريخ: ٢٠ / يوليو / ٢٠١٧ م المشاهدات المشاهدات: ٢٣٠٩ التعليقات التعليقات: ٠

بعد أن روجت لعبة القائد الضرورة بعد التغيير بين الأوساط الشعبية عسى أن يكسب الرضا الشعبي ويصبح كما كان سلفه السابق الذي حكم العراق على مدى ٣٥ عام بين التجويع والتخويف والقتل على الهوية والتهجير ومصادرة الأملاك والمقابر الجماعية لأبناء هذا الشعب المظلوم .

أن أسطورة القائد الضرورة قد انتهت عندما وجدوا القائد في حفرة مختفي ، وعندما وجدوا القائد احتلت في زمانه ثلث محافظات العراق من قبل داعش ،ولكن لحد ألآن أيتام النظام البائد وأيتام الولاية الثالثة متمسكين بالقائد الضرورة ، فلا يظهر لهم بعد من قبره ، ولا يرجع لهم في ولاية ثالثة .

أن الطغاة يصنعهم الجاهلون فالتصفيق وتهليل والتكبير وعلي وياك علي فقد لحقهم الفشل في كل المحافل وأصبحوا منبوذين بين الأوساط الشعبية ملعونين مطاردين من الجماهير التي ترفض تواجدهم على أرضها ، لأنهم دمروا هذا البلد والحقوا به الخراب والدمار والهزيمة ، ولكن الجهلة مازالوا متمسكين بهم .. تبا لكم ولقائدكم الضرورة .

أن القيادة في هذا الوقت هي خدمة الشعب والدفاع عنه وليس الظهور بالتعالي عليه وكأنما منزل من السماء ليحصد الألقاب والمسميات . فقد فعلها العبادي عندما استلم العراق وثلث العراق مغتصبة من داعش ولا توجد موازنة وأسعار النفط العالمية هابطة ، فكان الله معه والمرجعية الدينية والشعب من وراءه وقواتنا المسلحة البطلة وحشدنا الشعبي المقدس ، وحقق ما يصبوا اليه الشعب من انتصارات ولم يطلق عليه أحد أنه القائد الضرورة .

لو كانت هذه الانتصارات متحققة في عهد القائد الضرورة .. فماذا تتوقع من أولئك الجهلة عبادة الأصنام أن يفعلوا ؟!!! ولكن إرادة الله فوق الظالمين .. فقد أخزاهم في الدنيا .. وسوف يخزيهم في الآخرة.

أن الشعب يقف مع كل من يريد أن يخدمه وليس يريد أن يحصل على الألقاب والتسميات من وراءه ، فالشعب قدم التضحيات تلو التضحيات من أجل رفعة وعزة هذا الوطن .

أن أسطورة القائد الضرورة انتهت وسقطت بفضل المرجعية الدينية وحشدنا الشعبي المقدس وقواتنا المسلحة البطلة على مختلف صنوفها ، ولا عودة لها بفضل وعي الجماهير .

الكاتب والإعلامي / الحاج هادي العكيلي

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات هل نجح المستشرقون للتأثير بنا ؟

المقالات العراق...الهاوية ..

المقالات نزيف الجرح العراقي..والمشهد اليومي

المقالات مأتم ..برلماني..للذكرى فقط

المقالات سلخ الشيعة من كل حقوقهم وتاريخهم

المقالات وزارة المرجعية !!!!

المقالات الإسلام السياسي..التدين السياسي..البداية والمآل..!

المقالات عراقيتي افضل منكم

المقالات الفأس وقع بالرأس

المقالات مشهد من مسرحية"زمال الطمة"..!

المقالات كائنات الزمن الأغبر..قطعان الديمقراطية..!

المقالات برلمان ..واحزاب... وانتخاب

المقالات التسلط الحزبي...

المقالات سعر الناخب ...والفساد..لكي لا ننسى

المقالات الامام الرضا.. نور الحق والحقيقة ومدرسة للعطاء والتضحية

المقالات متلازمة السياسة...والتساؤلات المشروعة

المقالات السيد الحيدري ...ماذا اقول لا ادري (١)

المقالات أزمة تيار شهيد المحراب كالحامل ومخاضاتها

المقالات شموخ المرجعيه...وصراع الارادات السياسيه

المقالات خير من الائتلافات ... ائتلاف وطني واحد

المقالات تعال معي بسرعة...لنؤسس حزبا

المقالات "المجلس الاعلى" و"تيار الحكمة"، نحو الافضل، ان شاء الله

المقالات من يقود الماكنة الاعلامية في العراق ؟!!

المقالات الانشطار الحزبي...والانشطار الاميبي..والجبهات الجديده

المقالات سياسيون.... وبلابل هذا الزمان

المقالات المخاض السياسي للمجلس الاعلى، بعد مغادرة الحكيم!

المقالات الحكمة الحزب والحكيم السيد توحدا

المقالات الاختلاف والانقسام.. نقمة ام نعمة؟

المقالات هموم العراقي...والفساد

المقالات الاقصى بين مطرقة الصهيونية والصمت العربي

المقالات ثقافة (الفساد) في العراق..

المقالات أيهما أحق بالتعويض .. من أكل النخالة, أم عذب في السجون وهاجر؟

المقالات عندما يَغدرُ الصاحب

المقالات خشية الطغاة من الأئمة الهداة

المقالات الحشد مؤسّسَةٌ رغماً عن أنفكم ....

المقالات متى نستمع لأغنية وطنية موصلية عن التحرير؟!

المقالات خشية الطغاة من الأئمة الهداة

المقالات دراكولا في بغداد

المقالات وسقطت أسطورة القائد الضرورة

المقالات نحن والعمامة.. وحكاية لن تنتهي

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني