الأخبار انتهاء حصيلة تفجير الطارمية الانتحاري عند سبعة شهداء و ٢٥ جريحا (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٥٦ م) الأخبار مميز رئيس المجلس الاوروبي يندد بـ"الموقف المتقلب" لادارة ترامب (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٥٣ م) الأخبار مميز مفوضية الانتخابات: النتائج النهائية ستعلن خلال يومين وموظفينا بحكم الرهائن بكركوك (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٤٢ م) الأخبار منع دخول السيارات المتضررة القادمة من امريكا الى العراق (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٣٣ م) الأخبار الصدر: مقبلون على تشكيل حكومة تكنوقراط (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢٩ م) الأخبار مميز السجن ١٥ سنة لثلاثة مدانين بتهمة الاتجار بالبشر (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢٦ م) الأخبار انتحاري يفجر نفسه داخل مجلس عزاء بقضاء الطارمية (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢١ م) الأخبار نيمار عن إصابته" إحدى أصعب اللحظات التي عشتها " (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:١٧ م) الأخبار اعتقال "داعشي" تسلل الى الحدود العراقية (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:١١ م) الأخبار جراحان يعتزمان زراعة أول رأس بشري حي في العالم (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٠٥ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٦ / ذو القعدة / ١٤٣٩ هـ.ق
٢٩ / تیر / ١٣٩٧ هـ.ش
٢٠ / يوليو / ٢٠١٨ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٨٩
عدد زيارات اليوم: ١١,٩٦٤
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٥,٩٢٨
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٥,٠٣٨,٥٩٩
عدد جميع الطلبات: ١٣٦,٢٠٨,٨٢١

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٩٧٠
الأخبار: ٣٣,٦٦٠
الملفات: ٩,٤٤٢
التعليقات: ٢,٢٨٩
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات هل نجح المستشرقون للتأثير بنا ؟

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: عبدالحمزة سلمان التاريخ التاريخ: ١٦ / أغسطس / ٢٠١٧ م المشاهدات المشاهدات: ٥٤١٤ التعليقات التعليقات: ٠

يجب أن نقتدي بما أمرنا الباري به, وبرسوله وأصحابه وآل بيته والأولياء (عليهم السلام), وفي عصرنا الحديث أن نقتدي بعلمائنا الأبرار, ورجال الدين, والأساتذة, والمدرسين, والمعلمين, وقادة الرأي من نجد ثقتنا بهم في مجتمعاتنا المعاصرة .
يتدرج الإنسان منذ الطفولة, بإكتساب العلوم والمعرفة, على طريق الفطرة, التي يعيشها داخل البيت, وما يحيط به من أفراد ويرتبط بهم, وعندما يكون أكمل السنة السادسة من عمره, وينتقل إلى الدراسة الإبتدائية, ويلتقي بعدد من أقرانه التلاميذ, الذين يحملون الكثير من الصفات, وإختلاف الأخلاق, وتكمن الصعوبة في دور المعلم في هذه المرحلة, ودوره الكبير في الإرشاد, من الحث على النظافة, تبدأ من الجسم والملبس, ونظافة المدرسة, والشارع والبيت, والذي يكون أصعب جدا في دور المعلم, خلق روح الإنسجام بين التلاميذ, وتعليمهم وتعريفهم بأهمية التعليم والدراسة, ونقل الأفكار لهم, وكيف يتطور التلميذ, بإستخدام العقل والتفكير, لإكتساب العلوم والمعرفة, ويتضح له ما هو صالح في المجتمع, من الغير صالح .
عند إكمال ستة سنوات تعليم إبتدائي, وإكتمال السنة الثانية عشر من عمره, ينتقل إلى مرحلة الشباب, التي تعد المرحلة الأصعب في إدراك الحياة, والإهتمام بها, ويشعر بأنه له دور في المجتمع, ويصبح دور التدريسيين  بناء شخصية هذا الفرد, ليصبح مهم في المجتمع, ثم ينتقل منها لمرحلة الإعدادية, ومنها للدراسة الجامعية, التي تكون في مرحلة الرجولة والتقويم, لينتقل إلى المجتمع بعدها, يحمل أفكار وعلوم تؤهله بإختصاص معين, لإدارة شؤون الحياة, ويخدم الناس بما إكتسب خلال فترة التعليم, يجب أن تقترن جميع الأعمال التي يقوم بها, بذكر الباري, وإلا سوف تزول البركة منه, ويضعف الإيمان .  
يتصارع طلاب الجامعات العراقية مع تيارات العولمة الخارجية, وما يفرضه عليهم المجتمع والحياة, وإرادة العقيدة والمذهب, من ناحية الشكل, في قصات الشعر, التي تشير أحيانا لأشكال الحيوانات, كالكلاب والطيور وغيرها, كذلك إرتداء الملابس الغير مرموقة, داخل الحرم الجامعي وخارجه, والسبب هو فقدان المتابعة والمراقبة, سواء كانت بقصد أو بدون قصد, من قبل المؤسسات التدريسية, أو من قبل حكومة البلد .
خلال المراقبة والمتابعة للشارع, والمؤسسات المختصة بالدراسة العليا في البلد, يجب أن نعترف نجاح المستشرقين, بالدراسات النفسية والتحليلية لمجتمعنا, وتلقي ما أرسل إلينا,خلال العولمة لهدم عاداتنا وتقاليدنا وتقبلناها بشغف, وهذا ما يريد الغرب بعملهم جاهدين, لإبعادنا عن الإقتداء بما يريد الباري, الذي خلق الإنسان في أحسن تقويم, لتهيئة النفوس لعبث الشيطان, وتلقي ما يحرفها عن مسارها الحقيقي .
الملابس هي كسوة البدن, وإظهاره بالمظهر اللائق للناظرين, وليس إظهار معالم الجسم من قبل كلا الجنسين, هناك كثير من المظاهر الغير مرغوبة والمقززة, يألفها مجتمعنا في العصر الحديث, وترفضها التقاليد وكل العقائد والديانات.. تتطلب وقفة جادة من جميع أصحاب الرأي العام, وقادة المجتمع والخطباء, والمرشدين لإصلاح ما تم إفساده, لنعيد الحياة لمسارها الحقيقي, وكلما طال الزمن, يصعب إستئصال هذه الأمراض النفسية, التي أصابت شبابنا بالوقت الحاضر.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات بركاتك سيدي ترامب ...ورحماك يا ربي أميركا

المقالات غزل كهربائي..مع الوزير

المقالات ويومئذ يفرح المؤمنون..ماذا بعد الأنتخابات؟!

المقالات الم الأسنان ...في هذا الزمان

المقالات في ذكرى الرحيل

المقالات حديث البقلاوه والزلابيه...للذكرى

المقالات وقائع انتخابية مرتبكة ترسم مشهدًا سياسيًّا قلقا !

المقالات مأتم ..برلماني..للذكرى فقط

المقالات السياسه..وشهر رمضان..والناس

المقالات الفتح قطب الرحى وله الكلمة الفصل

المقالات لماذا لم يفت السيد السيستاني بوجوب الانتخابات؟!

المقالات هل أوشكنا بطي صفحة الأحزان والغش؟

المقالات الصراخ ..والاغلبية الصامتة

المقالات هل شارك "العرقچية والتنكچية والقندرچية" في الإنتخابات ؟!

المقالات إنتخابات خطيرة بمقدمات سيئة ومخرجات أسوأ..!

المقالات اللعبه السياسيه...ومستنقع البرلمان..

المقالات في زمن العهر السياسي..

المقالات بيني وبين قلمي قلم الدكتور يوسف السعيدي

المقالات أيهما نصدق ؟؟ القهر ام العهر؟؟

المقالات نور الشمس حجب عن بلدي!

المقالات ما الفرق بين القهر والعهر ؟؟؟

المقالات فقه انتخابي وجواز الحصول على ربع مقعد

المقالات شموخ المرجعيه...وصراع الارادات السياسيه

المقالات محمد صلاح اللاعب والداعية

المقالات همسة بصوت عال في أُذن السيد العبادي..إنه الزمن الرديء.. إنه زمن الانبطاح...

المقالات رسالة الى رئيس الكتلة .. والامين العام للحزب ...وقائد التجمع .. و...و

المقالات صالح الصماد المواطن والرئيس

المقالات الامام المهدي.. مقارع الظلم وشمس العدالة المصلح والمنقذ الموعود

المقالات مجاهدوا الزمن الأغبر ..إشارة سابقة

المقالات العباس بن علي.. قدوة الأحرار ومنهاج الوفاء والإباء

المقالات الكل يدعي محاربة الفساد

المقالات الرجل الذي يستحي...والذي لا يستحي

المقالات التمسك بنهج الامام الحسين (ع) يحقق النصر

المقالات سطور الحزن العراقي

المقالات الابتعاد عن التخندق وراء العشيرة بالشكل السلبي

المقالات وراء الأَكَمَة ما وراءها !

المقالات شباب الفتح وشباب الانفتاح !!

المقالات قبل يوم من عقد المجلس (الوطني!!!)

المقالات يا سليل عائلة القتلة والاجرام...اعادة نشر

المقالات الفرصة الاخيرة لإنقاذ العراق من انهيار حتمي

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني