الأخبار الاتحاد الاوروبي يعلن توقيع ثلاث اتفاقيات لدعم العراق بقيمة ٧٢ مليون يورو (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٤:٠٦ م) الأخبار عبد المهدي يوجه الوزراء بتنفيذ المنهاج الوزاري كلاً بحسب اختصاصه (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٤:٠٣ م) الأخبار الرافدين يكشف مدة سداد قرض السكن (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٤:٠١ م) الأخبار كبير موظفي البيت الأبيض يغادر بعد صدامات مع ترامب (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٥٨ م) الأخبار التلفزيون الاسرائيلي: نتنياهو يسعى لإقامة علاقات رسمية مع السعودية (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٥٤ م) الأخبار برعاية العتبة العلوية المقدسة .. المؤسسة العليا للمواكب الحسينية في النجف الاشرف تقيم مهرجانها السنوي الرابع عشر (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٥١ م) الأخبار سائرون يحمل الصيدلي مسؤولية تدني المستوى التعليمي في العراق (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٤٦ م) الأخبار الحشد الشعبي: مديرية مالية الهيئة تبذل جهودا كبيرة في عملية توطين الرواتب للمنتسبين‎ (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٤٢ م) الأخبار زلزال بقوة ٤.٥ درجة يضرب ضواحي مدينة سربل (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٤٠ م) الأخبار صنداي تايمز: إختفاء أمير سعودي ونجله بعد إستدعائهما من بن سلمان (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٣٨ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٥ / ربيع الآخر / ١٤٤٠ هـ.ق
٢٢ / آذر / ١٣٩٧ هـ.ش
١٣ / ديسمبر / ٢٠١٨ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٢٦
عدد زيارات اليوم: ٤٤٣
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٤,٤٣٢
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٧,٤١٢,٨٨٢
عدد جميع الطلبات: ١٣٨,٤٧٠,٧٣٠

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠١١
الأخبار: ٣٤,٠٥٤
الملفات: ٩,٧٠٩
التعليقات: ٢,٢٩٥
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات أشارت إلى القمر فنظر الجاهل إلى الأصبع

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: كاظم الخطيب التاريخ التاريخ: ١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م المشاهدات المشاهدات: ٢٠ التعليقات التعليقات: ٠

الإصلاح السياسي في العراق، يعد من الحاجات الملحة، والضرورات القصوى، نتيجة لما يلقيه من الظلال، والإنعكاسات، والأثار،على جميع البناءات، الداخلية منها، والخارجية.

الإصلاح: مفردة تعبرعن عملية تناول الشيء بعناية ومعالجته مما طرأ عليه من الفساد بدقة.. وإصلاح الشيء الفاسد، إنما هو برفع الفساد عنه.

يعتبر الإصلاح من الخطوات الأولى في عملية البناء، التي تستند إلى إعتماد كل ما هو جيد، وحسن، عند إنتخابها للمواد اللازمة للبناء.

إن عملية بناء بلد مثل العراق، في ظرفه الراهن، عملية شاقة ومعقدة، لما لحق به من إبتلاءات، وويلات؛ نتيجة للممارسات الفردية المتهورة.

ممارسات حكومية غير مسؤولة، ووزارات مترهلة غير فاعلة، وقيادات عسكرية متخاذلة، وإستنزاف للموارد المالية، بأعداد مهولة ومخيفة- حد الهلع- لوظاثف ومشاريع وهمية.

هرم من الفساد، شيدته أياد ضالة، ونفوس مريضة، وذمم رخيصة، كان همها الوحيد، هواللإستحواذ على السلطة، والحصول على المكاسب السياسية، والمنافع الفردية. بدأ هرم الفساد بالتوسع من القمة نزولاً، ثم إستطال وتشعب، وأصبح جاثماً على صدور الكادحين، وإنزوى بعيداً عن الإتجاهات السليمة، والمبادىء السامية.

إرادة وطنية صادقة ، وعناية مرجعية مسؤولة، وقلوب حرى، ومهج يعتصرها الألم.. سمحت عناية الباري(جل وعلا) لجهود الراغبين، وأماني الطالبين، بنجاح ثورة الرفض، وبلوغ المقصد، وإصابة المرمى، بتغيير رأس هرم الفساد وقمته، وكسر ذات شوكته.

لاحت تباشيرالإنتصارات، في عموم الخنادق والجبهات، وأصبح الظفر قاب قوسين أو أدنى، ماخلا جبهة واحدة، فلم يتم فيها إحراز أي نصر يذكر.

تلك هي جبهة الدواعش الفاسدين، وقاعدة هرم المفسدين، والعملاء من أذناب دول الجوار، ورموز حكومة محافظاتنا الشمالية غير الشرعيين، أولئك الذين أنقلبوا على الدستور، وعلى ممثليهم، ينشدون القوة والمنعة، من الأتراك واليهود، التي باتت في منأى عن التغيير، وعن المحاسبة على أقل تقدير، إنما وليناك ما ولينا، لا حباً بك، وحملناك ما حملنا، لا إرضاءً لك، وإنما هي إمانة إرتضيت حملها، فهلا كنت أهلاً لها.

كما لا يليق بداعية للإصلاح، أن يكون قمة لهرم من فساد، قد أسس على جرف هار، فإنهار بمؤسسيه، تلاحقهم لعنات الثكالى، والأرمل والأيتام، وخصوصاً ساحرهم الكبير، الذي علمهم السحر، فإتخذوه عجلاً..

فأسمع غير مأمور، أن لك في الحق يداً طولى، فإنما نحن بأثرك، نشد من عزمك، ونشحذ همتك، فلا تبخل على نفسك بالمجد،.

"إذا فسدت العيون فسدت السواقي"، فيا من تربع قمة الهرم حديثاً، وسعى إلى الإصلاح حثيثاً، كن أنت عين جارية، وأصلح فساد الساقية، ولا تك لسلفك رديفاً، فإن الرد سوف يكون عنيفاً.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات اللعب في ملعب السياسة

المقالات متى يستقيم عود العراق

المقالات عيسى قاسم رافضي مع سبق الإصرار والترصد!

المقالات خربشات فيس بوكية

المقالات هل.. كان صدام عادلاً..؟

المقالات أمريكا ستجبر الوهابيين على حلق لحاهم!..

المقالات بين الواقع و التضليل‎

المقالات دور الشبابُ بمواجهةِ التحديات

المقالات اليأس والاحباط ام المحاولة والنجاح

المقالات أفلا يخشى المرءُ أن يكون من صغار حطب جهنم؟!

المقالات الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

المقالات مضمون رفيع وعالٍ... عراق جديد!

المقالات زيارة كوبيتش للمرجعية، وبشائر الخير

المقالات امريكا ... راعية الارهاب الدولي

المقالات المرجعية العليا و رسائل التصحيح !

المقالات عِمّةٌ للمحاريبِ والمنابرِ والسواتر

المقالات المرجعية الدينية، خارطة طريق جديدة لعمل الحكومة

المقالات أزمتنا السياسية بين قص الأظافر وقطع الأصابع..!

المقالات رجال الحوزة الدينية والقضية الفيلية..وشيجة ووليجة..!

المقالات التعيينات وأزدواجية الاختيار

المقالات من أشد الضرورات إلحاحا

المقالات عودة البعث من جديد

المقالات أشارت إلى القمر فنظر الجاهل إلى الأصبع

المقالات إيران؛ فلسفة الضبط والتوازن

المقالات طريق نجاتنا

المقالات نفاق وتملق إلكتروني.. العالم قرية صغيرة

المقالات الفقر في زمن الملاعين..!

المقالات لص كبير أسمه الدولة..!

المقالات المرجعية الدينية ..رعاية ابوية وبصيرة نافذة

المقالات العالم يكتب احرف المرجعية..

المقالات السيد السيستاني صمام الامان ...وحافظ كرامة الانسان

المقالات المرجعية الدينية ...ومستقبل العراق السياسي

المقالات السيد السيستاني العالم العامل

المقالات هل نحن بحاجة إلى خطاب ثوري؟!

المقالات اسرائيل سرطان في جسد الامة العربية

المقالات محافظ نينوئ؛ راد يكحلها ....عماها

المقالات كفوا عن تبديد أموالنا!...

المقالات السيد روحاني يحمي السعودية من مَن؟

المقالات حكايات "زرق ورق" ..محاكمة المطر

المقالات عندما

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني