الأخبار الاتحاد الاوروبي يعلن توقيع ثلاث اتفاقيات لدعم العراق بقيمة ٧٢ مليون يورو (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٤:٠٦ م) الأخبار عبد المهدي يوجه الوزراء بتنفيذ المنهاج الوزاري كلاً بحسب اختصاصه (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٤:٠٣ م) الأخبار الرافدين يكشف مدة سداد قرض السكن (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٤:٠١ م) الأخبار كبير موظفي البيت الأبيض يغادر بعد صدامات مع ترامب (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٥٨ م) الأخبار التلفزيون الاسرائيلي: نتنياهو يسعى لإقامة علاقات رسمية مع السعودية (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٥٤ م) الأخبار برعاية العتبة العلوية المقدسة .. المؤسسة العليا للمواكب الحسينية في النجف الاشرف تقيم مهرجانها السنوي الرابع عشر (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٥١ م) الأخبار سائرون يحمل الصيدلي مسؤولية تدني المستوى التعليمي في العراق (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٤٦ م) الأخبار الحشد الشعبي: مديرية مالية الهيئة تبذل جهودا كبيرة في عملية توطين الرواتب للمنتسبين‎ (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٤٢ م) الأخبار زلزال بقوة ٤.٥ درجة يضرب ضواحي مدينة سربل (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٤٠ م) الأخبار صنداي تايمز: إختفاء أمير سعودي ونجله بعد إستدعائهما من بن سلمان (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٣:٣٨ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٥ / ربيع الآخر / ١٤٤٠ هـ.ق
٢٢ / آذر / ١٣٩٧ هـ.ش
١٣ / ديسمبر / ٢٠١٨ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٣١
عدد زيارات اليوم: ٦٢٤
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٤,٤٣٢
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٧,٤١٣,٠٦٣
عدد جميع الطلبات: ١٣٨,٤٧٠,٩٠٩

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠١١
الأخبار: ٣٤,٠٥٤
الملفات: ٩,٧٠٩
التعليقات: ٢,٢٩٥
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: لازم حمزة الموسوي التاريخ التاريخ: ٢ / ديسمبر / ٢٠١٨ م المشاهدات المشاهدات: ١٥ التعليقات التعليقات: ٠

إن لم نوقر ونعزر رجال ديننا والاخيار معهم ، فلا خير فينا . هكذا نحن نقول وهكذا يجب ان تكون حقيقة أمرنا ، كي نستطيع أن نرتقي اخلاقيا كما نحن عليها من مسؤولية تعني أول ما تعني ان نمسك بزمام الأمور التي هي السبيل الأمثل لبناء نظام إنساني يتسم بالأخلاق المتوجة بالإيمان المطلق برسالة نبينا محمد (ص) الذي أرسله الله تعالى رحمة للعالمين .
وهذا دليل قاطع على ضرورة الوحدة الاسلامية التي لا بد منها ! واليعلم الجميع بأن الفرقة والاختلافات هي في الواقع ، مدعاة للضعف والخسران مثلما هي خيانة للحق وما يصب في مصلحة الأمة .
أننا كمسلمين لو الزمنا انفسنا بضرورة السير الحثيث على هدي الدين الإسلامي الحنيف ، ووفق معطيات انسانية بنية في الأساس على الرحمة والعفو عند المقدرة ونبذ العنف ، لاستطعنا ان نقوّم البشرية بملياراتها المتعددة !، ذلك لأن ما يحمل هذا الدين القيم من طاقات أخلاقية واستيعابية من حيث الفقه والتشريع ومعرفة قصوى بما يخدم الناس ولا يضرهم وبحكمة منقطعة النظير .
لكننا تمادينا في كل مامن شانه ان يصبح ذات بيننا ، وأخذنا نمزج بين ما هو مفيد وبين ما هو من عبث الشيطان فاستاثر الأخير فينا على ما قبله !! ولكن لا زالت الفرصة سانحة للملمة الشمل والسير بالاتجاه الصحيح ، ولنا أسوة حسنة بما ورد قبل أيام على لسان شخصية إسلامية مهيبة ، حيث إنه تكلم بموضوعية مطلقة عن كل المشاكل والأبعاد التي تهم الأمة الإسلامية لسنا بصدد مجاملة أو مصلحة ما ، بقدر ما تستوجبه الظروف الدقيقة التي نمر بها من حيثيات الأجدر بنا ان نعمل بموجبها حتى لا ندع هوّة الّا وعملنا لأجل تسويتها وبيد واحدة من وازع إيماني ، يعمل بموجب ان يرى أمة محمد (ص) وقد توحدت ! . لم نكن في محض خيال إن كنا مؤمنين فعلا بأن وجود الكون كما قال الله تعالى كان لغرض عبادته ، ونقصد ان وجود الإنسان العابد المؤمن هو أولى بهذه الحياة ، قيادة وهندسة إذ توكله تعالى خلافته في أرضه !، فكيف بنا وقد اهملنا هذا الجانب الحتمي وانقلبنا على اعقابنا بافعالنا وسلوكنا ، تجاه بعضنا البعض !، فما أحوجنا الآن إذن إلى التفكير والتأمل ! ، في هذه الحقيقة التي باتت وأضحت يتيمة الحلول المجدية ، بفعل الكثير ممن أساءوا لنا بالتقدير والتصرف باسم الدين وهم في منأى عنه !!
فالدين هو في واقع الحال لا يعني القتل ، والاستبداد ، بل هو التسامح والرقي الأخلاقي ، والعمل الصالح النبيل الذي يراد من خلاله العدل والمساواة بعيدا عن كل دواعي الجور و الظلم والحيف وما يوقع بين الناس من فتن ومحن ، ويأس وإحباط ، ان التأمل في وضع كهذا سوف يأخذ بنا حتما إلى جادة الصواب ، ويجعلنا في مأمن من كيد الأعداء .
وهنا آن لنا ان نعرج بالذكر على الأحزاب الإسلامية التي عنونة أهدافها !! فلا بد من الأخذ بالمبادئ الحقيقية والفعلية للإسلام بما تفعله من خير على الساحة السياسية !، فخدمة وتوجيه الناس عمل يدخل في حيز الصالحات من الأعمال ،اذا كان خارج إطار منفعة الذات ، ولا زلنا نعول على مثل هذا التصرف في جميع الأوقات ! فالتناحر والفئوية ، والتبعية للطاغوت وأعوانه ، من دعائم الكفر والإلحاد ، عليه ومن هذا المنطلق يتوجب علينا رفض بنود المساومة على خصائص ديننا الحنيف الذي هو دين السلام والمحبة والمؤاخات واحترام الذات الإنسانية ، وأخيرا وليس آخر فتبا لأميركا ومن صافحها على حساب قوت و دماء الأبرياء ! الذين رغم ذلك لا يزالون يوهمون أنفسهم قبل غيرهم من المغفلين على أنهم اسوياء.....

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات اللعب في ملعب السياسة

المقالات متى يستقيم عود العراق

المقالات عيسى قاسم رافضي مع سبق الإصرار والترصد!

المقالات خربشات فيس بوكية

المقالات هل.. كان صدام عادلاً..؟

المقالات أمريكا ستجبر الوهابيين على حلق لحاهم!..

المقالات بين الواقع و التضليل‎

المقالات دور الشبابُ بمواجهةِ التحديات

المقالات اليأس والاحباط ام المحاولة والنجاح

المقالات أفلا يخشى المرءُ أن يكون من صغار حطب جهنم؟!

المقالات الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

المقالات مضمون رفيع وعالٍ... عراق جديد!

المقالات زيارة كوبيتش للمرجعية، وبشائر الخير

المقالات امريكا ... راعية الارهاب الدولي

المقالات المرجعية العليا و رسائل التصحيح !

المقالات عِمّةٌ للمحاريبِ والمنابرِ والسواتر

المقالات المرجعية الدينية، خارطة طريق جديدة لعمل الحكومة

المقالات أزمتنا السياسية بين قص الأظافر وقطع الأصابع..!

المقالات رجال الحوزة الدينية والقضية الفيلية..وشيجة ووليجة..!

المقالات التعيينات وأزدواجية الاختيار

المقالات من أشد الضرورات إلحاحا

المقالات عودة البعث من جديد

المقالات أشارت إلى القمر فنظر الجاهل إلى الأصبع

المقالات إيران؛ فلسفة الضبط والتوازن

المقالات طريق نجاتنا

المقالات نفاق وتملق إلكتروني.. العالم قرية صغيرة

المقالات الفقر في زمن الملاعين..!

المقالات لص كبير أسمه الدولة..!

المقالات المرجعية الدينية ..رعاية ابوية وبصيرة نافذة

المقالات العالم يكتب احرف المرجعية..

المقالات السيد السيستاني صمام الامان ...وحافظ كرامة الانسان

المقالات المرجعية الدينية ...ومستقبل العراق السياسي

المقالات السيد السيستاني العالم العامل

المقالات هل نحن بحاجة إلى خطاب ثوري؟!

المقالات اسرائيل سرطان في جسد الامة العربية

المقالات محافظ نينوئ؛ راد يكحلها ....عماها

المقالات كفوا عن تبديد أموالنا!...

المقالات السيد روحاني يحمي السعودية من مَن؟

المقالات حكايات "زرق ورق" ..محاكمة المطر

المقالات عندما

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني