الأخبار مميز ملك البحرين يستقبل وفداً إسرائيلياً استقبال الأبطال (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٥٣ م) الأخبار مميز تكليف اللواء الركن حامد الزهيري بقيادة الفرقة الخاصة المسؤولة عن امن المنطقة الخضراء (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٥١ م) الأخبار عبود: قرار اخراج القوات الاجنبية محسوم وعلى الحكومة احترام قرار البرلمان (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٣٥ م) الأخبار الفتح يطالب الحكومة بالعمل الجاد لكشف من يقف خلف جريمة الرضوانية البشعة (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٥١ ص) الأخبار مميز موقع مقرب من الجيش الاميركي: الكاظمي ضعيف ويرأس حكومة منصات تواصل اجتماعي (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٣٨ ص) الأخبار مميز الكشف عن تفاصيل صفقة عقدها الحلبوسي لتولية المحمدي مهام الوقف السني (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠١:٢٩ ص) الأخبار المالكي يدعو الحكومة الى ملاحقة مرتكبي عملية القصف على الرضوانية وتقديمهم للقضاء (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠١:٢٥ ص) الأخبار البطيخ: الكاظمي وصالح شكلا كيانا سياسيا جديدا (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠١:٠٨ ص) الأخبار حرب: سحب السفارة الاميركية من بغداد آخر ما يفكر به الامريكان (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ١٢:١٩ ص) الأخبار الموسوي : موقف الكرد والسنة بشأن التواجد الامريكي يمثل تحالفهم مع امريكا والخليج (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ١٢:٠٧ ص)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٧ / ربيع الأول / ١٤٤٢ هـ.ق
٣ / آبان / ١٣٩٩ هـ.ش
٢٤ / أكتوبر / ٢٠٢٠ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٧٢
عدد زيارات اليوم: ١٠,٤٨٠
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢٩,٥٥٣
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٤٨,٢٨٢,٨٩٩
عدد جميع الطلبات: ١٤٨,٩٤١,٩٥٥

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٧٢
الأخبار: ٣٤,٤٣٦
الملفات: ٩,٩٢٨
التعليقات: ٢,٣٠٥
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات فاختة بنت أبي طالب مجيرة الضعفاء

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: امل الياسري التاريخ التاريخ: ١٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م المشاهدات المشاهدات: ١١٦٦ التعليقات التعليقات: ٠

نساء عاصرن الأئمة وعشنَ أبداً/٣٦

أبو طالب الكفيل، والعم، والملجأ، الذي وجد نفسه في هذه المناصب بمشيئة إلهية، وسط مغامرة جاهلية، فجاء محمد بن عبد الله ليكون رحمة للعالمين، وليخرج الناس من الظلمات الى النور، ولم يجد نبي الأمة (صلواته تعالى عليه وعلى آله)، أنصاراً ولا أسرة حنونة، إلا بيت أبي طالب، ومن الطبيعي أن ابناء فاطمة بنت أسد، كانوا نعمَ السند، والمحامي عن الصادق الأمين بدعوته السمحاء، ومن بناتها اللواتي لعبنَ دوراً كبيراً، هي فاختة (أم هانئ رضوانه تعالى عليها).
السيدة فاختة بنت أبي طالب بن عبد المطلب، بن هاشم بن عبد مناف، بن قصي القرشية الهاشمية، والدتها فاطمة بنت أسد، ووالدها أبو طالب، اللذين تكفلا برعاية النبي محمد (صلواته تعالى عليه)، وتربى في بيتهما، الذي يعج بالعبادة والعفة، والعنفوان والتوحيد، وإخوتها علي، وعقيل، وطالب، وجعفر،(عليهم السلام أجمعين)، وكنيتها (أم هانئ)، وقد فرَّ زوجها هبيرة بن أبي وهب المخزومي، مع جماعة الى نجران ومات فيها، فواصلت حياتها للعناية بأبنائها الأربعة كما دافعت عن إسلامها الحنيف بكل شجاعة.
كان لهذه العلوية الجليلة مكانة كبيرة، عند إبن عمها النبي محمد (عليه أفضل الصلاة والسلام)، لأنها تميزت بإجارة الضعفاء من المسلمين الأوائل، لتنصر الدين الجديد بحماية الفقراء والضعفاء، ممَنْ دخلوا في الإسلام وعانوا من تسلط شيوخ الجاهلية المتغطرسين، فكانت نعمَ المجيرة والمساندة، فسميت (مجيرة الضعفاء)، وتلك الصفة لا تطلق على سيدة من أشراف مكة، ما لم تكن على درجة كبيرة من الشجاعة، والشموخ، والقوة، إضافة الى أنها كانت (رضوانه تعالى عليها)، تداوي الجرحى وتسقي العطاشى، في معارك الفتح والتحرير.
إرتبط ذكر السيدة العلوية فاختة (أم هانئ)،بحديث الإسراء والمعراج، لأن الحادثة العظيمة بدأت من بيتها، فقد كان النبي محمد (صلواته تعالى عليه وعلى آله)، ما ذُكر الحديث إلا وذُكر معه أم هانئ، فتجيبه:(يا رسول الله لأنت أحبُّ اليَّ من سمعي وبصري)، فكا ن عليه الصلاة والسلام يأمن بيتها، لأنها تنصره في كل تحركاته، وتدفع عنه أذى قريش أيام فتح مكة، فبرز دورها الكبير في الدعوة الإسلامية بأيامها الأولى، كيف لا والسيدة فاختة، أخت علي (عليه السلام) صاحب ليلة المنام والفداء.
السيدة فاختة أعطت درساً بليغاً في شجاعة النساء، ذلك أنها رغم كبر سنها، أدت أدواراً كبيرة، في تبليغ تعاليم الدين الإسلامي، فإرتفعت قدراً وشأناً بين نساء زمانها، وروي عنه أنه قال:(ألا أخبركم بخير النساء عماً وعمةً؟ قالوا بلى يا رسول الله قال:الحسن والحسين عليهما السلام، عمهما جعفر بن أبي طالب، وعمتهما أم هانئ بنت أبي طالب)،إلتحقت بالرفيق الأعلى سنة ٥٠ للهجرة، عاصرت خلال حياتها الطاهرة، أيام الإمام علي، والحسن، والحسين، وعلي بن الحسين (عليهم السلام أجمعين).

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات خدمات شلعان القلب

المقالات النصارى أقرب لنا من المسيح رغم تنصر اليهود..!

المقالات رياحين السماء

المقالات عشق الشهداء

المقالات العراق بين دواعش السياسة وغمان الشيعة

المقالات الامام الخوئي في ذكراه

المقالات رأس الخير..ميناء الفاو

المقالات اكراد العراق والسعي لتطبيع العلاقة مع اسرائيل

المقالات لماذا المنع؟!

المقالات اليهودي يهودي..فضبحة جديدة للنتن ياهو في أمريكا..!

المقالات زور كنعوص والسيادة المفترضة

المقالات الثاني والعشرون من ايلول

المقالات عاشوراء والمعاقون فكريآ…

المقالات ثورة الحسين امتداد أم تغيير؟ ضمن المهلة ؟ أم ضد الظروف ؟

المقالات اتركوا جهاز مكافحة الارهاب بعيدا عن تخبط السياسة

المقالات العراق عملاق لا يقزّمه سياسيو الصدفة

المقالات اليمن في مواجهة قوى الاستكبار العالمي

المقالات خلت منهم الطرقات ..

المقالات أسرار لم تكن خافية

المقالات لماذا يُستهدف الحشد الشعبي المقدس؟!

المقالات العشائر العراقية سلاح ذو حدين

المقالات الامام الحسن عليه السلام ودوره في حفظ الرسالة

المقالات ليكن شعارنا إطردوا جيش ترامب

المقالات الأربعينية أكبر مظهر أعداد ..

المقالات حبشكلات رقم واحد

المقالات هلْ ستحتفظ السلطة الفلسطينية بمقعدها في الجامعة العربية ؟!

المقالات التناقض الذي هم فيه مرتهنون وراكسون

المقالات الصاروخ الاستراتيجي اڤانغارد..روسيا وحلفاؤها يغيرون وجه العالم..!

المقالات هل الانتخابات هي المنجي؟!

المقالات سقوط الطغاة يبدأ من نقاط قوتهم

المقالات فلسطين مِنْ الفشل في الانتماء العربي الى الامل في الانتماء الإسلامي والدولي

المقالات حوار في المشهد التنموي..

المقالات الى رئيس الحكومة وصناع القرار

المقالات طركَاعة ولائهم مو عراقي

المقالات الشعب بين فساد بعض الطبقة السياسية وشغب "الجوكرية"..

المقالات مسيرة الاربعينية وتحدي الارهاب

المقالات الحشد الشعبي والاعلام الاسود !

المقالات صناعة العنف

المقالات ماذا لو اشتعلت الحرب بين روسيا وامريكيا؟!

المقالات فاختة بنت أبي طالب مجيرة الضعفاء

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني