الأخبار (٩١٦٩) جلسة غسيل كلى خلال (٣) أشهر في مركز طبي في العتبة الحسينية (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ٠١:٣٠ م) الأخبار الإعلام الامني تعلن إسقاط طائرة مسيرة في بغداد (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ٠١:٢٦ م) الأخبار خسرت ١٨% من قيمتها خلال ٢٠٢٢.. تراجع جديد لليرة التركية أمام الدولار (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ١٢:٥٤ م) الأخبار القانونية النيابية تحدد موعد التصويت على قانون تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ١٢:٤٨ م) الأخبار التجارة: جهزنا الوكلاء بأكثر من ٤ ملايين كيس طحين وندعو المواطنين لتسلم حصصهم (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ١٢:٤٥ م) الأخبار الصحة العالمية تعلن تسجيل ١٣١ إصابة مؤكدة بـ"جدري القرود" في ١٩ دولة (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ١٢:٤١ م) الأخبار الرشيد يحذر التعامل مع المكاتب الوهمية لمنح السلف والقروض (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ١٢:٣٧ م) الأخبار الحشد ينعى مقاتلا استشهد جنوب الموصل: لن تثنينا مختلف الظروف عن أداء الواجب (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ١٢:٣٢ م) الأخبار على خلفية حادثة "الطفل المتسول" .. إعفاء مسؤول بمطار النجف الدولي (التاريخ: ٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م ١٢:٢٩ م) الأخبار القبض على شخص اعتدى على مشرف تربوي في مدينة الصدر (التاريخ: ٢٣ / مايو / ٢٠٢٢ م ٠٨:٠٧ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٢٢ / شوال المكرّم / ١٤٤٣ هـ.ق
٣ / خرداد / ١٤٠١ هـ.ش
٢٤ / مايو / ٢٠٢٢ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٨٣
عدد زيارات اليوم: ١٧,٣٣٣
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢٧,١٠٧
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٦٢,٨٠٩,٣٤٠
عدد جميع الطلبات: ١٦١,٥٣٨,٠٧٨

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,١٦٤
الأخبار: ٣٥,٧٩٨
الملفات: ١١,٥٤١
الأشخاص: ١,٠٢٨
التعليقات: ٢,٣٥٤
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات عاشوراء والمعاقون فكريآ…

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: قاسم الغراوي التاريخ التاريخ: ٢٦ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م المشاهدات المشاهدات: ١٢١٠ التعليقات التعليقات: ٠
قاسم الغراوي
قاسم الغراوي

بعض القيم والثوابت المتعارف عليها التي يؤمن بها الانسان  في العقائد والثقافات وبعض التقاليد والاحتفال بوقائع تاريخية كل حسب تصوره وقناعته وايمانه ومدى تاثره وتاثيره لاجدال فيها الا بالتي هي احسن وفهمها ومطابقتها وصدقها وسندها وتاثيرها في المجتمع.
من المشتركات التي اتفق عليها الاحرار والغالبية العظمى في العالم والتي ناضلوا من اجلها وقدموا الغالي والنفيس هي مبدأ الايمان بقيم الاصلاح ومحاربة المفسدين لديمومة الحياة الانسانية واستمرارها  بشكل يضمن كرامة الانسان وحريته، ولهذا كانت الثورات عبر التاريخ ضد التجبر والتسلط والفساد بقيادة اشخاص امنوا بالاصلاح والتغيير مهما كلفتهم رسالتهم الانسانية.
ثورة الحسين بن علي (ع) سبط رسول الله(ص)من هذه الثورات التي كانت وماتزال تحمل القيم الانسانية النبيلة باتجاه تغيير الاوضاع السائدة وهو يقود ثورة الاصلاح والتغيير ضد الفساد والمفسدين ودفع الثمن برضا دون خوف او وجل وكان على بصيرة من امره. وخلد التاريخ ذكراه من خلال احتفال الملايين من المسلمين والاحرار في العالم لاستذكار ملحمة الخلود والدروس المستنبطة منها.
ومما يؤسف له حقا ان نقرا لانصاف المثقفين بل الجهلة والمعاقين فكريآ الذين لايفقهون من التاريخ شيئا الا ماوافق اهوائهم ويحاولون جاهدين ان ينتزعوا من ذكرى عاشوراء كل قيم الاصلاح والتغيير ومحاربة الفاسدين وان يفرغوا ثورة الحسين بن علي من محتواها بل ذهبوا الى ابعد من ذلك وهو ان الحسين قتل بسيف جده ومنهم من يتحفنا بان الحسين خرج عن الحاكم وان كان ظالمآ واخر يقول عليه ان يقبل بالامر الواقع، ومن خلال متابعتي لمنشورات اصدقائي اقرا العجب من التعليقات على منشوراتهم فاحدهم يقول ان الاحتفال بهذه المناسبة يدعوا للطائفية واخر يقول لماذا هذا الحزن عليه اكثر مما تحزنون على غيره بهذه الطريقة وكثيرآ من التفاهات والاسئلة التي تدل على جهل السائل والمامه بمجريات حركة التاريخ لغاية استشهاد الامام الحسين، والغريب في الامر يحدثنا هؤلاء بفخر عن حركة الثوار ويكتبون عنهم وعن ثوراتهم ويضربون لنا مثلا غاندي وجيفارا ومانديلا واخرين بفخر ، ويستكثرون قراءة بعض الحروف عن تاريخ سبط الرسول (ص) الذي قال فيه :(حسين مني وانا من حسين) . الحسين الذي قاد ثورته بيقين وثبات وعزم وكان منارآ ولايزال لكل ثوار العالم بشجاعته وعزمه وتضحياته من اجل الانسانية جمعاء وهو يحمل مشعل الحرية من اجل تحرير النفس من الخوف لمحاربة الفاسدين والظلمة وهو يقود راية الاصلاح :{إني لم أخرج أشراً ولا بطراً ولا ظالماً ولا مفسداً انما خرجت لطلب الاصلاح في امة جدي}.
ايها المعاقون فكريا والجاهلون بحركة التاريخ والحاضر لاتزال ثورة الحسين  قائمة لاتنتهي في هذا العالم  فهي ثورة المظلوم ضد الظالم وهي ثورة المصلحين ضد الفاسدين وهي القيم الانسانية النبيلة وارادة الخير ضد قيم الفساد والشر وهي بالنسبة لنا ثورة النور والعلم ضد ارادة الجهل والظلام الذي تقبعون فيه والى الابد.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات وقفة عند تصريحات الشيخ قيس الخزعلي

المقالات في أميركا: دائرة الهجرة والجمارك تتجسس على كل شخص..!

المقالات قراءة في تقرير مخابراتي

المقالات ريشة وقلم ..النواب القدوة والنواب النقمة ..

المقالات البطالة وتأثيرها على الشباب؟!

المقالات دور المرأة في المجتمع..اذ اعددتها..!

المقالات حكومة سبيعية، وولادة مشوهة..!

المقالات حرب الفايروسات العالمية

المقالات إخلاء مواد كيمياوية خطرة من منفذ ميناء أم قصر الاوسط

المقالات أضرحة البقيع..تكرار الهدم..!

المقالات السعودية وإيران.. خيارات المواجهة والتقارب

المقالات قانون (غير دستوري) أكبر من الموازنة

المقالات مبادرات في مرمى الاهداف

المقالات الإطار التنسيقي يبادر والتحالف الثلاثي يبتعد’’

المقالات هل حوَّلت إيرانُ سلاحَ الجو الأميركي إلى عبءٍ مَركوم؟!

المقالات التصحر العراقي والتطرف المناخي

المقالات حذير هام وخطير جدا ...دواعش الشيعة من القوة الناعمة الى القوة الصلبة

المقالات السدود.. التصحر.. الاتربة

المقالات الجرائم الاميركية الموثّقة.. من العراق الى العالم

المقالات جريمة اليورانيوم المنضب تفتك بالعراقيين بالمرض الخبيث

المقالات تطورات الأوضاع في سنجار

المقالات المجتمع العراقي اسير لمنصات التواصل الاجتماعي

المقالات القدس قضيتنا

المقالات تداعيات قرار الإقليم بتصدير الغاز لأوربا

المقالات إكتهان سيناريو فلم سياسي لم يفكر فيه..!

المقالات الحرب واستخدام السلاح

المقالات الإصلاح ممكن لكن بشرط وشروطه

المقالات إنسداد سياسي وتصحر مناخي

المقالات الفصل الاخير في المتغيرات العالمية المتسارعة

المقالات اصلاح رواتب المتقاعدين

المقالات الاسلام في خطر ..!

المقالات إعمار مدارس مدينة الصدر؟!

المقالات العراق ما بعد أوكرانيا ..!

المقالات الدراما التركية التاريخية وتحسين صورة المستعمر العثماني

المقالات غاية إبليس ليست الصلاة ..!

المقالات قوات الإحتلال المؤقت تدنس المسجد الأقصى

المقالات كونوا أحرارا في دنياكم

المقالات ظلال الازمة الاوكرانية على الاجواء العراقية

المقالات متاهة العصبية ونافذة الحرية

المقالات هل ينتقم بِن سَلمان لنفسه من واشنطن نتيجَة تَخَلِّيها عنه في اليَمَن؟

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني