الأخبار مميز تطورات ثورة الكرد (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١١:٥١ م) الأخبار مميز أمريكا تحارب العلم والاعتدال وتضع جامعة المصطفى العالمية في قائمة الإرهاب (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١١:٢٩ م) الأخبار مميز أمانة مجلس الوزراء توضح تفاصيل مشروع إنشاء ٧ آلاف مدرسة عبر شركات صنيية (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:٣٣ م) الأخبار مميز انهيار محطة لتوليد الكهرباء في الولايات المتحدة (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:١٩ م) الأخبار الأمم المتحدة تحذر من "الخطر القادم" (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:١٦ م) الأخبار مميز أمنية السليمانية تمنع التظاهر "غير المرخص" وتدعو السياسيين لإيجاد "حل" (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:١١ م) الأخبار نص تقرير لجنة التحقق الخاصة بشركة الخطوط الجوية العراقية (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:٥٠ م) الأخبار المفوضية تطالب القضاء برد الطعن ابو مازن الخاص بمنعه من خوض الانتخابات (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:١٧ م) الأخبار سلطات اقليم كردستان العراق تستبق وصول التظاهرات لأربيل ودهوك بتهديد الناشطين ونشر الأمن بالمقاهي (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:١٠ م) الأخبار النصر ينفي نيته استجواب الكاظمي (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:٠٣ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٢ / رمضان المبارك / ١٤٤٢ هـ.ق
٢٥ / فروردین / ١٤٠٠ هـ.ش
١٤ / أبريل / ٢٠٢١ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ١٢٦
عدد زيارات اليوم: ١٧,٠٧٦
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢٥,٧٧٦
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٥٢,٨٥٣,٠٥٩
عدد جميع الطلبات: ١٥٣,٠٨٠,٨٣٨

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٧٧
الأخبار: ٣٤,٤٤٨
الملفات: ٩,٩٣٧
التعليقات: ٢,٣٠٩
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات مجتمع العبيد وانقلاب الموازين

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: حافظ ال بشارة التاريخ التاريخ: ٥ / سبتمبر / ٢٠١٣ م المشاهدات المشاهدات: ٤٠٦٥ التعليقات التعليقات: ٠
حافظ ال بشارة
حافظ ال بشارة
العدل الالهي يقتضي ان تأخذ كل أمة استحقاقها ، ويصنع كل شعب مصيره بنفسه ، ولا يمكن ان يظلم الله أحدا ، فهو مصدر العدل في الوجود ، ذلك واضح من قوله تعالى :(ذلك بما قدمت ايديكم وان الله ليس بظلام للعبيد) ال عمران (١٨٢) . وقوله تعالى : (من عمل صالحا فلنفسه ومن اساء فعليها وما ربك بظلام للعبيد) فصلت (٤٦) .

وقوله تعالى : ( ما يبدل القول لدي وما انا بظلام للعبيد) قاف (٢٩) . وفي ساحة الصراع التأريخي يستمر التدافع بين الامم ، امة تحلق الى القمة وأمة تتدحرج الى الحضيض ، أمة تتألق لتكون سيدة العالم ، وأمة تتهاوى الى مستنقع العبودية ، وقد ثبت ان الاطار الاخلاقي للمجتمع هو الذي يصنع هوية الامم ، المجتمع الذي يتحلى بمكارم الاخلاق والثلاثي الاكبر (الشجاعة والحلم ، العلم والحكمة ، الاعتدال والعفة) التي تنتج الصدق والامانة والكرم والايثار والوفاء والحياء والتسامح والتعايش والرحمة ، فتظهر الأمة المتفوقة (كنتم خير امه اخرجت للناس تامرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ، ولو آمن اهل الكتاب لكان خيرا لهم منهم المؤمنون واكثرهم الفاسقون) آل عمران (١١٠). والغريب في الأمر ان كثيرا من شعوب الغرب الكافرة تعيش هذه الفضائل الاخلاقية ، التي جعلت منها امما متفوقة ، وجعلت ساستها يعتقدون ان الشعوب المتخلفة خلقت كخدم لهم ! لانها شعوب لا تستطيع ان تدير شؤونها او تحكم نفسها وهي بحاجة الى وصاية ، بنظرهم ان الامم المتخلفة اذا منحت حق الحكم فانها تنقسم فورا الى جلادين وعبيد ، الجلادون هم الحكام المصابون بداء العظمة والتكبر والغرور والعجب واحتقار الشعوب والوحشية والسادية وحب العنف والشراهة في تعاطي الشهوات حد الجنون والتلذذ باذلال الآخرين ، ومع ان الحكام قلة لكنهم يتحولون الى قوة قاهرة لأن الشعوب التي يحكمونها كمية بلا نوعية ، شعوب فقدت مكارم الاخلاق تعاني الجبن والجهل والدناءة وفقدان المروءة ، وفي الحديث الشريف : (يوشك أن تداعى عليكم الأمم من كل أفق تداعي الأكلة على قصعتها ، قال قلنا يا رسول الله أمن قلة بنا يومئذ قال : أنتم يومئذ كثير ولكن تكونون غثاء كغثاء السيل ينتزع المهابة من قلوب عدوكم ويجعل في قلوبكم الوهن ، قال : قلنا وما الوهن قال حب الحياة وكراهية الموت ) . حيث يتشكل مجتمع العبيد بسبب ظهور انحراف عقيدي طفيف في بدايته لكنه يقود الى تسلط الطواغيت مدة طويلة على الشعب ، فينشأ جيل او أكثر من المجتمع العبودي الذي من صفاته : تفكك الاواصر الاجتماعية بين الناس ، فقدان الثقة بينهم ، فقدان روح التضحية والمقاومة ، نمو عقدة احتقار الذات ، فقدان الارادة ، عدم الاعتزاز بالكرامة ، التملق للحاكمين وازلامهم ، التملق لاصحاب السلطة والجاه ، التكبر على المستضعفين ، حيث يحاول الاذلاء اذلال المستضعفين تقليدا للطواغيت ، انقلاب المعايير الاخلاقية ، فالمجتمع العبودي يحترم ظالميه ويحتقر من يرحمه ، يحترم القتلة واللصوص والسقطة ويحتقر العلماء والمفكرين والمؤمنين ، ثم ينحدر نحو الاسوأ ، تنقلب الموازين ، فترى ان المجتمع الذليل لا يريد الاحترام بل يقابل الاحترام بالاحتقار ، والذي يحترم افرادا من هذا النوع سيقابلونه بالاحتقار والاهانة ويعتبرونه مستضعفا ، فالقوي المحترم عندهم هو الطاغية الذي يجبرهم على الخضوع ، وقيل في الحكمة : (اذا اكرمت أحدا بما لا يستحق فتوقع ان يضعك دون ما تستحق) ومعنى ذلك انك اذا احترمت من لا يستحق الاحترام فقد يهينك . هذه معايير ممتازة لمعرفة استحقاق الامم ، وهل تستحق التحرر ؟ ربما تعطي الحرية لأمة مستعبدة لا تستحق الحرية فتصبح الحرية خطرا على استمرار الحياة وهنا تقتضي العدالة الالهية ان تستمر العبودية لانها الاصلح ، ولا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات دواء دولة الفقيه

المقالات مؤتمر حشد العتبات

المقالات أنهُ يوم سليماني ..

المقالات الانتخابات المبكرة...رؤى وأفكار

المقالات ماذا بعد إغتيال محسن زادة؟

المقالات خدمات شلعان القلب

المقالات النصارى أقرب لنا من المسيح رغم تنصر اليهود..!

المقالات رياحين السماء

المقالات عشق الشهداء

المقالات العراق بين دواعش السياسة وغمان الشيعة

المقالات الامام الخوئي في ذكراه

المقالات رأس الخير..ميناء الفاو

المقالات اكراد العراق والسعي لتطبيع العلاقة مع اسرائيل

المقالات لماذا المنع؟!

المقالات اليهودي يهودي..فضبحة جديدة للنتن ياهو في أمريكا..!

المقالات زور كنعوص والسيادة المفترضة

المقالات الثاني والعشرون من ايلول

المقالات عاشوراء والمعاقون فكريآ…

المقالات ثورة الحسين امتداد أم تغيير؟ ضمن المهلة ؟ أم ضد الظروف ؟

المقالات اتركوا جهاز مكافحة الارهاب بعيدا عن تخبط السياسة

المقالات العراق عملاق لا يقزّمه سياسيو الصدفة

المقالات اليمن في مواجهة قوى الاستكبار العالمي

المقالات خلت منهم الطرقات ..

المقالات أسرار لم تكن خافية

المقالات لماذا يُستهدف الحشد الشعبي المقدس؟!

المقالات العشائر العراقية سلاح ذو حدين

المقالات الامام الحسن عليه السلام ودوره في حفظ الرسالة

المقالات ليكن شعارنا إطردوا جيش ترامب

المقالات الأربعينية أكبر مظهر أعداد ..

المقالات حبشكلات رقم واحد

المقالات هلْ ستحتفظ السلطة الفلسطينية بمقعدها في الجامعة العربية ؟!

المقالات التناقض الذي هم فيه مرتهنون وراكسون

المقالات الصاروخ الاستراتيجي اڤانغارد..روسيا وحلفاؤها يغيرون وجه العالم..!

المقالات هل الانتخابات هي المنجي؟!

المقالات سقوط الطغاة يبدأ من نقاط قوتهم

المقالات فلسطين مِنْ الفشل في الانتماء العربي الى الامل في الانتماء الإسلامي والدولي

المقالات حوار في المشهد التنموي..

المقالات الى رئيس الحكومة وصناع القرار

المقالات طركَاعة ولائهم مو عراقي

المقالات الشعب بين فساد بعض الطبقة السياسية وشغب "الجوكرية"..

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني