:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 استمع الى هذا النعي نصف دقيقه فقط
 التأريخ
٢٩ / ربيع الأول / ١٤٣٩ هـ.ق
٢٧ / آذر / ١٣٩٦ هـ.ش
١٨ / ديسمبر / ٢٠١٧ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ١٣٢
عدد زيارات اليوم: ١٨,٢١٧
عدد زيارات اليوم الماضي: ٣٩,٣٦١
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٠,١٥٢,٦٥٥
عدد جميع الطلبات: ١٣١,٤٥١,٧٢٣

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٩٣١
الأخبار: ٣٣,٥٣٢
الملفات: ٩,٣٩٤
التعليقات: ٢,٢٨٤
 ::: تواصل معنا :::
 أخبار العراق

الأخبار مميز اوقاف كردستان ترد على الازهر وتتطاول على الحشد الشعبي باكاذيب وتبرر رفع العلم الاسرائيلي

القسم القسم: أخبار العراق التاريخ التاريخ: ٥ / أكتوبر / ٢٠١٧ م ٠١:٠٢ م المشاهدات المشاهدات: ١٦٧٦ التعليقات التعليقات: ٠

ردت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في اقليم كردستان، الاربعاء، على بيان الازهر في مصر بشأن استفتاء كردستان، وفيما تطاولت على الحشد الشعبي واتهمته باتهامات كاذبة بررت رفع العالم الاسرائيلي خلال الاستفتاء.

وقالت الوزارة في بيان  ان "وزارة الأوقاف والشؤون الدينية تابعت بيان مشیخة الأزهر الصّادر في الثاني من تشرين الاول الحالي حول استفتاء شعب كردستان لتقرير مصيره، وما تضمن هذا البیان من ظلم وإجحاف وعدم دقّة في التّعبير"،

مبينة "اننا كنّا ننتظر من الأزهر الشريف أن يمدّ يد العون لشعب كردستان العظيم في هذه المرحلة التّاريخيّة الّتي يمرّ بها، ولما يربط كردستان بالأزهر منذ القدم روابط الأخوة والتعاون المستمرّ ولكن تبين لنا من خلال بيانه المعادي لشعبنا أن الأزهر في واد وعلمه بحال المسلمين في واد آخر".

واضافت "نذكّر مشيخة الأزهر ما للكورد من دور تاریخي في خدمة المسلمين عامّة ودولة مصر والأزهر الشّريف خاصّة، حيث كان لعلماء الكورد في حقول المعرفة الإسلامیة باع طویل بخدمة الأزهر الشریف وتشييد بنيانه وبناء حضارته ورفع مكانته بين المسلمين"،

مشيرة الى انه "ما كان یلیق بعلماء الأزهر وإمامه الأكبر أن یدافعوا عن وضع مأساوي ظالم كرّسه الاستعمار البغیض الممثّل بسایكس بیكو لم تنقطع مأساته طوال مائة عام تقریبا، حاولت فيها حكّام دولة العراق إبادة شعب كوردستان".

واكدت انه "لا یلیق بهم أن یدافعوا عن ما یجري حالیاً في العراق من حرب طائفیّة یهدّد فيها حشده الشیعي الكورد بمثل ما فعله بسنة العراق علماء وشعباً، ثم إن جغرافیة العراق الّتي تحرصون على الحفاظ عليها كما تبیّنها كتب الفقه الإسلامي كلّها لاتتجاوز جبل حمرین أو جنوب تكریت، ولم تكن كوردستان جزءاً منها وإنّما ألصقت بها ظلماً وجوراً، وكان الأحری علی الأزهر أن یبعث وفداً إلی كوردستان لتتبیّن له الحقائق".

وخاطبت الوزارة الازهر بالقول "أنتم تتكلمون عن زعزعة حصن السّنة في العراق بمطالبتنا بالاستقلال، ونحن نقول لكم ألم يبصركم وفودكم الذين زاروا كوردستان بشهاداتهم وزياراتهم لمخیمات النازحين والمهجرين في كردستان بأن كوردستان شعبا وقیادة هي حصن السنة في العراق لما قدّم ويقدّمه لهم من خدمات إنسانية وإيواء لعوائل إخواننا السنة في العراق وسوريا"،

لافتة الى "اننا بشهادة مشايخ الأزهر الذين شاهدوا ضيافة الكرد للسنة من حافظ بكلّ فخر واعتزاز على مبدأ الأخوة واستمرار مذهب السنة في العراق الذي كاد أن يندثر لولا بسالة قوات البيشمركة البطلة".

وتابعت "لا تنصحونا بمبادئ التعايش فنحن أسيادها حيث يوجد في وزارتنا أكثر من مديرية عامة تهتمّ بشؤون الأديان، ولدی وزارتنا ممثّلین عن كافة الأدیان، وهم يمارسون طقوسهم علی أرض كردستان بكل حرية وسلام واطمئنان، ولكن اسألوا الوقفين السني والشيعي والذين صفّقوا لبيانكم هل يوجد عندهم ما أوجدناه نحن من تعايش بین الأدیان والقومیات والطوائف؟"،

موضحة انه " تبین حرصكم علی أهل السنة فی العراق، وأين كان صوتكم ودعمكم؟ حينما تفعل میلیشیات الحشد الشعبي بأهل السنة من الأفاعيل من طمس للهویة وقتل لعلماء السنة وتهجیر لعوائل مناطق السنة في العراق، ولماذا لم تصدروا بیانا تدینون فیه الأعمال الوحشیة للمیلیشیات الطائفیة وهو في استمرار بعمله المشين إلی الان".

وتساءلت الوزارة "هل یستطیع السني أن یقوم بممارسة عباداته علی اطمئنان في مناطقه؟ وهل یستطیع المسیحي أن ینعم بممارسة طقوسه تحت ظلال الحكومة المذهبیة في بغداد بخلاف الحال في كردستان، ما هذا البكاء علی وحدة العراق وعلی مر السنین الماضیة عاني الشعب الكردی من ظلم وقمع وتهجیر من قبل الحكومات السابقة، وأین كان موقفكم في الماضي والحاضر من هذا الظلم علی شعب مسلم"،

مضيفة "ما كان ينبغي للأزهر الشريف أن يعيب علينا ما قام به بعض الشباب من رفع العلم الإسرائيلي والذي لا يعبّر عن سياسة الحكومة في كردستان بشيء وإنما كان فعلاً عفويّاً، وأنتم من يسكن بجواركم سفارة يرفرف عليها العلم الإسرائيلي ليل نهار مع زيارات وتبادل ومصافحات معهم".

واشارت الى "أننا في الماضي وإلی الآن ننادي بحق الشعب الفلسطیني ونرفع علمه فوق أراضینا ونعتبر حقوقهم حقوقنا"، لافتة الى "اننا قد طالبنا بحقوقنا وفق القانون والدستور مستندين إلى رأي الشريعة وروحها، لما قدمناه من شهداء في سبيل حريتنا ونيل دولتنا الكريمة وما عمليات الأنفال الّتي ذهب ضحیتها الآلاف من أبناء شعبنا الكردي دون ذنب، والمقابر الجماعیة التي زارها مشایخ الأزهر عندما شرّفوا كردستان بزیاراتهم إلا شاهد عیان علی هذا الجرم المشؤوم من قبل حزب البعث البائد، وكذلك ضرب أبناء الشعب الكردي بالسلاح الكيمياوي من قبل النظام الصدامي، وقطع رواتب موظفي كوردستان الآن من قبل الحكومة المذهبية الطائفية في بغداد لا ينتج عنه إلاّ هذا الأمر المبارك الّذي هو من حقّنا".

وخاطبت الازهر بالقول "بيانكم أثقل شيء دخل مخيلة شعب كردستان والّذي أظهرتم فيه الأزهر كمرجع غير سني لا أكثر، وأثبتم بأن الأزهر لا یعلم عن حال المظلومین والمسلمین في العالم شیئا"، مؤكدة "اننا ماضون على بناء دولة كردستان، دولة التعايش الديني والسلام والوئام".

وأصدر الجامع الأزهر، في ٢ تشرين الاول ٢٠١٧، بياناً بخصوص استفتاء الانفصال عن العراق الذي أجراه إقليم كردستان، وفيما اعتبر أن دعوات الانفصال تحقق "المخططات الاستعمارية" بتقسيم الدول العربية والإسلامية على أسس "طائفية وعرقية"، أكد حرصه على وحدة الأراضي العراقية

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات الفرصة الاخيرة لإنقاذ العراق من انهيار حتمي

المقالات السقوط المحتوم

المقالات خطوات مارثون الأربعينية؛ وحدة القلوب الإنسانية

المقالات رسالة حزن عراقيه...إشارة سابقة

المقالات هل خاب الرجا فينا؟

المقالات دولة العراق من التأسيس الى بارزاني؟!

المقالات ذكريات.. وخيبة... ومنفى..

المقالات سيدتي زينب الحوراء

المقالات الموضوع فيه (إنّ) أو (بايدن)..!

المقالات الامام الحسين ...أنشودة الاحرار.. في كل زمان ومكان

المقالات سطور الولاء ..وعاشوراء...

المقالات حديث في الأنساب ليس له علاقة بإنفصال شمال العراق..!

المقالات عاشوراء التضحيه والفداء ..وسحب الفتن الطائفيه السوداء

المقالات قافية الحزن ..وواقعة كربلاء الدامية

المقالات سطور دامية وحزن سرمدي وكربلاء

المقالات الدم العراقي... وثقافة الحقد القبلي

المقالات حروفي

المقالات للوفاءِ أهله ....‎

المقالات هل نحن جادون في بناء العراق المظلوم؟؟

المقالات فساد مثقف السلطه في الانظمه الشموليه

المقالات زمن عراقي صعب

المقالات الجامعه ألعربيه ... المنظومة الأكثر فشلا

المقالات الغدير..وحدة أطياف الشعب

المقالات قادة الرأي العام و ميدان المعركة

المقالات أُمُ عمارٍ ما زالت حيةٌ ترزق!

المقالات مفاهيم قرآنية – الجنة البرزخية

المقالات مسعود بارزاني بين نارين !...

المقالات قادة الرأي العام و ميدان المعركة

المقالات إحياء الروح الثورية بين الأمة وتوعيتها يربك الطغاة

المقالات السلطه اليعربيه الحاكمه..واستقلالية المثقف

المقالات معاناة عراقية ٣٧ عام.. وضياع كردستان!

المقالات تقرير خطير مسكوت عنه !

المقالات وزير الداخلية الصورة الاخرى للحشد الشعبي

المقالات نزاهة ...وفساد

المقالات عندما يتطفل السياسي على الدين ... السبسي انموذجا

المقالات حديث مختصر عن مخطط تمزيق الجبهة الشيعية..!

المقالات الدين يحث الفرد للاحترام وتقديم الإنسانية

المقالات زعماء يعرب...والذكاء اليعربي

المقالات لك الله يا وطني

المقالات مشهد مسرحي سياسي..عرب وين..طنبوره وين

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني