الأخبار مميز ملك البحرين يستقبل وفداً إسرائيلياً استقبال الأبطال (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٥٣ م) الأخبار مميز تكليف اللواء الركن حامد الزهيري بقيادة الفرقة الخاصة المسؤولة عن امن المنطقة الخضراء (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٥١ م) الأخبار عبود: قرار اخراج القوات الاجنبية محسوم وعلى الحكومة احترام قرار البرلمان (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٣٥ م) الأخبار الفتح يطالب الحكومة بالعمل الجاد لكشف من يقف خلف جريمة الرضوانية البشعة (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٥١ ص) الأخبار مميز موقع مقرب من الجيش الاميركي: الكاظمي ضعيف ويرأس حكومة منصات تواصل اجتماعي (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠٢:٣٨ ص) الأخبار مميز الكشف عن تفاصيل صفقة عقدها الحلبوسي لتولية المحمدي مهام الوقف السني (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠١:٢٩ ص) الأخبار المالكي يدعو الحكومة الى ملاحقة مرتكبي عملية القصف على الرضوانية وتقديمهم للقضاء (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠١:٢٥ ص) الأخبار البطيخ: الكاظمي وصالح شكلا كيانا سياسيا جديدا (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ٠١:٠٨ ص) الأخبار حرب: سحب السفارة الاميركية من بغداد آخر ما يفكر به الامريكان (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ١٢:١٩ ص) الأخبار الموسوي : موقف الكرد والسنة بشأن التواجد الامريكي يمثل تحالفهم مع امريكا والخليج (التاريخ: ٢٩ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م ١٢:٠٧ ص)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٢ / ربيع الأول / ١٤٤٢ هـ.ق
٢٨ / مهر / ١٣٩٩ هـ.ش
١٩ / أكتوبر / ٢٠٢٠ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٥٢
عدد زيارات اليوم: ١٤,٢١٦
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢١,٧٨٢
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٤٨,١٦٦,٨٩٨
عدد جميع الطلبات: ١٤٨,٨٤٢,٩٠٠

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٧٢
الأخبار: ٣٤,٤٣٦
الملفات: ٩,٩٢٨
التعليقات: ٢,٣٠٥
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات خدمات شلعان القلب

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: احمد الحربي التاريخ التاريخ: ٢٨ / سبتمبر / ٢٠٢٠ م المشاهدات المشاهدات: ٥٢ التعليقات التعليقات: ٠

خدمات التوصيل والشراء الإلكتروني دخلت للعراق في الاونة الأخيرة ، واتسعت بشكل كبير ، ساعد على انتشارها الأزمات المتكررة التي مرت على بلادنا وأخرها جائحة (كوفيد ١٩)  جنبكم  تعالى عدوى هذا المرض الخبيث؛

 أخذت هذه الخدمات تنافس طريقة التسوق المعتادة المتعارف عليها، وأحدثت انقلابا في العملية التجارية وبعلاقة المستهلك بالسوق التجارية ، فصفحات التسوق والخدمات الإلكترونية ، توفرلك الخدمة والمادة المطلوبة وقتما تشاء وحيثما تشاء،وبأسعار مناسبة.

هذه المقدمة ليست بترويجية لهذه الخدمات، بل وصف عام  لما متعارف عليه من قفزات طالت مختلف إنحاء العالم عبر مفهوم التجارة الإلكترونية ، تُقدمُ للمواطن في دول العالم المختلفة، لأختزال الوقت الثمين وتوفيره للمستهلك، وتوسعة القاعدة التجارية القديمة التي تعتمد على توجه المستهلك للأسواق التجارية بنفسه.

إلا في العراق .

 ( ولا أعمم هنا ) فبعد َتجربة شَخصية في التسوق الإلكتروني ، وجدتُ أن من يمارسون هذه المهنة لا يلتزمون مع الزبون بأبسط قواعد التسليم والاستلام ، فبعد أن يتم الأتفاق على نوع البضاعة والسعر وكلفة التوصيل ، تفاجئ بأن توقيتات التوصيل ،تعتمد على  طرف اخر ليس له علاقة بالجهة التي تم الاتفاق معها على المواد او البضاعة.

بل تجد أن البعض ممن يوصلونك الطلبات يمتازون بعدم التهذيب وسوء التعامل ، منها التأخير الطويل لساعات قد تصل الى ٨ ساعات وأكثر أو أختلاف نوعية البضاعة عما هو معروض .

أما خدمات توصيل الطعام فقد وجدت لنفسها مخرجا بالالتزام بتوقيتات التوصيل والنوعية ونظافة ما يقدم، وأكرر لايشمل هذا الجميع.

بالأضافة الى ماسبق فهناك شائكة يعاني منها المستهلك المحلي وهي المواد الطبيه والأدوية، والحلول السحرية للأمراض المزمنه، التي يتم الترويج لها أيضا عبر هذه المواقع، والتي قد تتسبب بأضرار صحية جسيمة، بالأضافة الى انها شكل من أشكال الغش التي يتعرض لها المتسوق عبر هذه الصفحات ، أذ إن معظم هذه المواد ،غير خاضعة للسيطرة النوعية او معروفة المنشأ، ولايوجد أي رقيب على انتشارها أو تداولها.

ولو نظرنا الى تأريخ التجارة في البلدان الاخرى نجد، أن بعد الحرب العالمية الثانية حُلَت هذه المشكلة في معظم البلدان التي أخذت بالتعامل بالاعلانات الترويجية المتلفزة، المشابهة لما نعانيه اليوم من سلبيات هذه التجارة.

فشكلت جمعيات لحماية المستهلك، والحفاظ على نوعية وجودة المواد ، والخدمات المقدمة من قبل رابطة المستهلكين بالأضافة الى جهات صحية ورقابية لضمان دقة عمل هذه اللجان.

أخيراً وليس آخَراً، نحتاج اليوم الى عودة النموذج الرائع للتاجر العراقي النزيه ، ليحقق نجاحا في هذا المجال الجديد ويكسب ثقة المستهلك .

دمتم.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات خدمات شلعان القلب

المقالات النصارى أقرب لنا من المسيح رغم تنصر اليهود..!

المقالات رياحين السماء

المقالات عشق الشهداء

المقالات العراق بين دواعش السياسة وغمان الشيعة

المقالات الامام الخوئي في ذكراه

المقالات رأس الخير..ميناء الفاو

المقالات اكراد العراق والسعي لتطبيع العلاقة مع اسرائيل

المقالات لماذا المنع؟!

المقالات اليهودي يهودي..فضبحة جديدة للنتن ياهو في أمريكا..!

المقالات زور كنعوص والسيادة المفترضة

المقالات الثاني والعشرون من ايلول

المقالات عاشوراء والمعاقون فكريآ…

المقالات ثورة الحسين امتداد أم تغيير؟ ضمن المهلة ؟ أم ضد الظروف ؟

المقالات اتركوا جهاز مكافحة الارهاب بعيدا عن تخبط السياسة

المقالات العراق عملاق لا يقزّمه سياسيو الصدفة

المقالات اليمن في مواجهة قوى الاستكبار العالمي

المقالات خلت منهم الطرقات ..

المقالات أسرار لم تكن خافية

المقالات لماذا يُستهدف الحشد الشعبي المقدس؟!

المقالات العشائر العراقية سلاح ذو حدين

المقالات الامام الحسن عليه السلام ودوره في حفظ الرسالة

المقالات ليكن شعارنا إطردوا جيش ترامب

المقالات الأربعينية أكبر مظهر أعداد ..

المقالات حبشكلات رقم واحد

المقالات هلْ ستحتفظ السلطة الفلسطينية بمقعدها في الجامعة العربية ؟!

المقالات التناقض الذي هم فيه مرتهنون وراكسون

المقالات الصاروخ الاستراتيجي اڤانغارد..روسيا وحلفاؤها يغيرون وجه العالم..!

المقالات هل الانتخابات هي المنجي؟!

المقالات سقوط الطغاة يبدأ من نقاط قوتهم

المقالات فلسطين مِنْ الفشل في الانتماء العربي الى الامل في الانتماء الإسلامي والدولي

المقالات حوار في المشهد التنموي..

المقالات الى رئيس الحكومة وصناع القرار

المقالات طركَاعة ولائهم مو عراقي

المقالات الشعب بين فساد بعض الطبقة السياسية وشغب "الجوكرية"..

المقالات مسيرة الاربعينية وتحدي الارهاب

المقالات الحشد الشعبي والاعلام الاسود !

المقالات صناعة العنف

المقالات ماذا لو اشتعلت الحرب بين روسيا وامريكيا؟!

المقالات فاختة بنت أبي طالب مجيرة الضعفاء

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني