الأخبار مميز تطورات ثورة الكرد (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١١:٥١ م) الأخبار مميز أمريكا تحارب العلم والاعتدال وتضع جامعة المصطفى العالمية في قائمة الإرهاب (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١١:٢٩ م) الأخبار مميز أمانة مجلس الوزراء توضح تفاصيل مشروع إنشاء ٧ آلاف مدرسة عبر شركات صنيية (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:٣٣ م) الأخبار مميز انهيار محطة لتوليد الكهرباء في الولايات المتحدة (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:١٩ م) الأخبار الأمم المتحدة تحذر من "الخطر القادم" (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:١٦ م) الأخبار مميز أمنية السليمانية تمنع التظاهر "غير المرخص" وتدعو السياسيين لإيجاد "حل" (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ١٠:١١ م) الأخبار نص تقرير لجنة التحقق الخاصة بشركة الخطوط الجوية العراقية (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:٥٠ م) الأخبار المفوضية تطالب القضاء برد الطعن ابو مازن الخاص بمنعه من خوض الانتخابات (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:١٧ م) الأخبار سلطات اقليم كردستان العراق تستبق وصول التظاهرات لأربيل ودهوك بتهديد الناشطين ونشر الأمن بالمقاهي (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:١٠ م) الأخبار النصر ينفي نيته استجواب الكاظمي (التاريخ: ٩ / ديسمبر / ٢٠٢٠ م ٠٩:٠٣ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٢ / رمضان المبارك / ١٤٤٢ هـ.ق
٢٥ / فروردین / ١٤٠٠ هـ.ش
١٤ / أبريل / ٢٠٢١ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٧١
عدد زيارات اليوم: ١٧,٦٥٧
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢٥,٧٧٦
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٥٢,٨٥٣,٦٤٠
عدد جميع الطلبات: ١٥٣,٠٨١,٣٥٩

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٧٧
الأخبار: ٣٤,٤٤٨
الملفات: ٩,٩٣٧
التعليقات: ٢,٣٠٩
 ::: تواصل معنا :::
 الأخبار العالمية

الأخبار تركيا تلوح برد قوي على العدوان إلاسرائيلي وبن إليعازر يقر بسقوط ضحايافي الهجوم ومجلس الامن يدعوالى تحقيق"سريع ومحايد وشفاف"في الحادثة

القسم القسم: الأخبار العالمية التاريخ التاريخ: ٣١ / مايو / ٢٠١٠ م ٠٤:٥٩ م المشاهدات المشاهدات: ٨٠٥٥ التعليقات التعليقات: ٠

حذرت الحكومة التركية إسرائيل اليوم الاثنين من "عواقب لا يمكن اصلاحها" في العلاقات الثنائية بعد الهجوم الإسرائيلي على سفن "أسطول الحرية" الذي ينقل ناشطين ومساعدات إلى قطاع غزة، على ما أعلنت وزارة الخارجية التركية.

 وقال دبلوماسي تركي طلب عدم كشف اسمه إن وزارة الخارجية التركية استدعت اليوم الاثنين السفير الإسرائيلي في أنقرة غابي ليفي "لنقل رد الفعل التركي بأشد لهجة" ممكنة إلى إسرائيل.

 من جهته عقد نائب رئيس الوزراء التركي بولند ارينج اجتماعا طارئا مع عدد من كبار المسؤولين الأتراك بينهم وزير الداخلية وقائد البحرية وقائد العمليات في الجيش، وفق ما أفادت وكالة أنباء الأناضول. وقالت الوكالة إن ارينج يحل حاليا محل رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان الذي يزور تشيلي.

وذكر ارشاد هورموزلو كبير مستشاري الرئيس التركي لراديو سوا إن ثمة اتصالات جارية في داخل الحكومة التركية للنظر في الإجراءات الممكن اتخاذها خلال الساعات المقبلة للرد على الهجوم الإسرائيلي على سفن الإغاثة.

 وقال هورموزلو إنه لم تتوافر حصيلة نهائية محددة للقتلى والمصابين في الهجوم مشيرا إلى أن عدد القتلى يتراوح بين عشرة إلى ١٥ شخصا.

 وأضاف أن ثمة اتصالات لمعرفة هوية القتلى في هذا الحادث مؤكدا أن الصورة ستتضح في الساعات القليلة المقبلة.

 وعززت الشرطة التركية الإجراءات الأمنية أمام مقر السفير الإسرائيلي في انقرة في وقت تظاهر فيه العشرات أمامه قبل الظهر احتجاجا على الهجوم الإسرائيلي على القافلة، بحسب مشاهد عرضتها المحطات التلفزيونية.

 كذلك أفادت وكالة أنباء الأناضول عن تجمع متظاهرين أمام القنصلية الإسرائيلية في اسطنبول رافعين أعلاما فلسطينية.

 إقرار إسرائيلي

وفي غضون ذلك، أقر وزير التجارة والصناعة الإسرائيلي بنيامين بن اليعازر بسقوط ضحايا في الهجوم العسكري الإسرائيلي على سفن الإغاثة، وذلك في أول اعتراف رسمي بتحول المواجهات على متن السفن إلى مواجهة دامية.

 وقال بن اليعازر لراديو الجيش الاسرائيلي إن "الصور بالقطع مؤلمة، وليس بوسعي إلا أن أعبر عن أسفي لسقوط كل هؤلاء الضحايا."

ومن جانب اخر توصل مجلس الامن الى اتفاق على صيغة بيان رئاسي حول العملية العسكرية التي نفذتها القوات الاسرائيلية فجر الاثنين ضد إسطول "قافلة الحرية".ويوصي البيان بقيام الامم المتحدة باجراء تحقيق "سريع ومحايد وذي مصداقية وشفاف" في الحادثة، كما يطالب اسرائيل باطلاق سراح الناشطين الذين تحتجزهم والسفن التي وضعت اليد عليها فورا.ويدين البيان الرئاسي كل الاعمال التي ادت الى مقتل المدنيين في حادثة "قافلة الحرية."وكان وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو قد وصف التصرف الاسرائيلي بانه "اغتيال دولة"، ولكن المندوب الاسرائيلي الى المنظمة الدولية اصر على ان قوات بلاده انما كانت تدافع عن نفسها ضد هجمات قام بها الناشطون - وهي تهمة ينفيها الناشطون تماما.

 

وكانت اكثرية الدول الاعضاء في مجلس الأمن قد طالبت برفع الحصار عن غزة، بعد الهجوم الإسرائيلي على القافلة التي كانت تنقل مساعدات الى قطاع غزة الذي تحاصره اسرائيل وأدى الى مقتل تسعة مدنيين على الأقل.وأعربت الدول العربية مدعومة من جانب تركيا، عن رغبتها في ان يدين مجلس الامن بشدة اسرائيل وطالبت بفتح تحقيق حول ظروف الحادث.وقد أعرب معظم اعضاء مجلس الامن عن رغبتهم فيرفع الحصار عن غزة.

لكن الممثل الأمريكي اليخاندرو وولف اكتفى بالقول ان واشنطن تواصل "حث الاسرائيليين وبشكل يومي على توسيع حجم تنوع السلع التي يسمحون بادخالها الى غزة".وانتقد مبادرة الذين كانوا وراء اسطول الحرية مذكرا بان هناك "اليات قائمة لنقل المساعدات الانسانية الى غزة عن طريق الدول او المجموعات التي ترغب بذلك"..

وقال مساعد الأمين العام للأمم المتحدة أوسكار فيرنانديز تارانكو، أمام مجلس الأمن إنه كان من الممكن تجنب اراقة الدماء على نحو ما وقع يوم الإثنين، "في حالة تكرار مطالبة إسرائيل بإنهاء الحصار غير المقبول والضار الذي تفرضه على قطاع غزة".من جهة أخرى، أكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان أن سفن اسطول الحرية الذي وقع ضحية هجوم اسرائيلي تم "تفتيشه بشكل صارم" ولم يكن يحمل أي شيء آخر غير "المساعدة الانسانية" و"متطوعين مدنيين".

واعلن اردوغان في سانتياجو "أود أن اقول للعالم، ولرؤساء الدول والحكومات ان هذه السفن التي انطلقت من دول اخرى ومن تركيا تم تفتيشها بشكل صارم في اطار قواعد الملاحة الدولية وكانت محملة فقط بالمساعدات الانسانية".واضاف "كان هناك أيضا علم أبيض على هذه السفن خلال الهجوم".

ووصف أردوغان الهجوم الاسرائيلي بأنه "ارهاب دولة لا انساني" واعلن ان بلاده طلبت من الحلف الاطلسي (الناتو) الدعوة الى عقد اجتماع عاجل. وقد أعلن المتحدث باسم الحلف اجيمس اباثوراي أن السفراء الـ٢٨ لدول الناتو سيعقدون بعد ظهر الثلاثاء اجتماعا طارئا بناء على طلب تركيا.وفي لندن دعا رئيسالوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اسرائيل إلى رفع الحصار عن قطاع غزة.وحث كاميرون نتانياهو خلال مكالمة هاتفية معه، على ضرورة استجابة اسرائيل للانتقادات الدولية والسماح بدخول مواد الاغاثة الانسانية إلى القطاع، مدينا الخسائر في الأرواح التي وقعت.
تصريحات أوباما

ومن جهته طلب الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن يعرف "في اسرع وقت ممكن" الظروف الدقيقة للهجوم الاسرائيلي الدامي على اسطول انساني كان في طريقه الى قطاع غزة، وذلك اثناء محادثة هاتفية مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.واعرب أوباما ايضا عن "اسفه الشديد لكل الخسائر البشرية وقلقه على الجرحى" وفق بيان البيت الابيض.من جهته أعرب نتانياهو عن "اسفه" لسقوط قتلى في الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية الذي كان متجها الى قطاع غزة مؤكدا ان الجنود الاسرائيليين "اضطروا الى الدفاع عن انفسهم".

وقال نتانياهو ان الناشطين على متن السفن "تعمدوا مهاجمة الجنود وتعرض هؤلاء للضرب بالعصي وطعنوا بالسكاكين".وأفادت الأنباء أن السفن الست التي احتجزتها اسرائيل قد اقتيدت إلى ميناء اشدود الإسرائيلي، ونقل الجرحى من النشطاء الذين كانوا على ظهر السفن، إلى المستشفيات بينما احتجز عشرات آخرين وتجري اجراءات ترحيلهم.

وقد اتهم ممثل اسرائيل في الأمم المتحدة أسطول الحرية بأن دوافعه لم تكن انسانية قط، وذلك اثناء مناقشة مجلس الامن الدولي حول التدخل العسكري الاسرائيلي ضد هذا قافلة السفن المتجهة إلى غزة.وقال مساعد سفير اسرائيل في الامم المتحدة دانيال كارمون امام المجلس "على الرغم من وصفه في وسائل الاعلام أنه مهمة انسانية تنقل مساعدات الى غزة، فان هذا الاسطول لا علاقة له باي مهمة انسانية".

وتساءل "أي نوع من النشاط الانساني يتطلب الالتفاف على الامم المتحدة والصليب الاحمر والوكالات الاخرى المعترف بها دوليا؟".واضاف "اي نوع من النشاط السلمي يستخدم السكاكين والعصي وغير ذلك من الاسلحة لمهاجمة جنود صعدوا الى متن سفينة وفقا للقانون الدولي؟".واكد كارمون "لا وجود لازمة انسانية في غزة"، مشيرا الى ان السلع والمواد المخصصة لقطاع غزة يجب ان تسلك نقاط العبور المسموحة.وكانت وزارة الخارجية التركية حذرت في وقت سابق السفير الاسرائيلي غابي ليفي الذي استدعي للقاء استمر ٢٠ دقيقة من ان هذه العملية الدامية قد "تؤدي الى عواقب لا يمكن تداركها في علاقاتنا الثنائية".

التقييم التقييم:
  ١ / ١.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات دواء دولة الفقيه

المقالات مؤتمر حشد العتبات

المقالات أنهُ يوم سليماني ..

المقالات الانتخابات المبكرة...رؤى وأفكار

المقالات ماذا بعد إغتيال محسن زادة؟

المقالات خدمات شلعان القلب

المقالات النصارى أقرب لنا من المسيح رغم تنصر اليهود..!

المقالات رياحين السماء

المقالات عشق الشهداء

المقالات العراق بين دواعش السياسة وغمان الشيعة

المقالات الامام الخوئي في ذكراه

المقالات رأس الخير..ميناء الفاو

المقالات اكراد العراق والسعي لتطبيع العلاقة مع اسرائيل

المقالات لماذا المنع؟!

المقالات اليهودي يهودي..فضبحة جديدة للنتن ياهو في أمريكا..!

المقالات زور كنعوص والسيادة المفترضة

المقالات الثاني والعشرون من ايلول

المقالات عاشوراء والمعاقون فكريآ…

المقالات ثورة الحسين امتداد أم تغيير؟ ضمن المهلة ؟ أم ضد الظروف ؟

المقالات اتركوا جهاز مكافحة الارهاب بعيدا عن تخبط السياسة

المقالات العراق عملاق لا يقزّمه سياسيو الصدفة

المقالات اليمن في مواجهة قوى الاستكبار العالمي

المقالات خلت منهم الطرقات ..

المقالات أسرار لم تكن خافية

المقالات لماذا يُستهدف الحشد الشعبي المقدس؟!

المقالات العشائر العراقية سلاح ذو حدين

المقالات الامام الحسن عليه السلام ودوره في حفظ الرسالة

المقالات ليكن شعارنا إطردوا جيش ترامب

المقالات الأربعينية أكبر مظهر أعداد ..

المقالات حبشكلات رقم واحد

المقالات هلْ ستحتفظ السلطة الفلسطينية بمقعدها في الجامعة العربية ؟!

المقالات التناقض الذي هم فيه مرتهنون وراكسون

المقالات الصاروخ الاستراتيجي اڤانغارد..روسيا وحلفاؤها يغيرون وجه العالم..!

المقالات هل الانتخابات هي المنجي؟!

المقالات سقوط الطغاة يبدأ من نقاط قوتهم

المقالات فلسطين مِنْ الفشل في الانتماء العربي الى الامل في الانتماء الإسلامي والدولي

المقالات حوار في المشهد التنموي..

المقالات الى رئيس الحكومة وصناع القرار

المقالات طركَاعة ولائهم مو عراقي

المقالات الشعب بين فساد بعض الطبقة السياسية وشغب "الجوكرية"..

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني